اخبار مصر اليوم - «الأعلى للقضاء» يرفض دعوى إحالة قاضيين لـ«الصلاحية» (تفاصيل)

المصري اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

رفض مجلس الصلاحية والتأديب بالمجلس الأعلى للقضاء، الدعوى المقامة من وزير العدل الأسبق ضد كل من المستشار عاصم عبدالجبار نائب رئيس محكمة النقض، والمستشار هشام رؤوف رئيس محكمة الاستئناف، والتي كانت تطالب بإحالتهما للصلاحية بسبب اشتراكهما في مراجعة مشروع قانون لمناهضة التعذيب في .

وتداولت الدعوى أمام المجلس منذ عام 2017، وعلى مدار السنتين الماضيين كان يتم الاستماع لدفاع المستشارين عاصم عبدالجبار وهشام رؤوف، وصدر صباح أمس «السبت» القرار برفض الدعوى ضدهما.

كان وزير العدل «الأسبق» المستشار محفوظ صابر، قرر ندب قاضي تحقيق المستشار عبدالشافي عثمان، للتحقيق مع رؤوف، وعبدالجبار، بسبب مشروع قانون كانت قد أعدته المجموعة المتحدة للاستشارات القانونية عن التعذيب «منظمة حقوقية»، تنفيذًا للاتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب التي صدقت عليها مصر، وقد شارك المستشاران هشام رؤوف وعاصم عبدالجبار في مراجعة المشروع، وإعادة صياغته، وهو ما وصفه وزير العدل آنذاك المستشار محفوظ صابر بأنه اشتراك في عمل سياسي، وقرر ندب قاضى للتحقيق في الواقعة.

ورفض القاضيين عبدالجبار ورؤوف في مذكرة دفاعهما الاتهام الموجه لهما، وأكدا إن أحد مهامها كقضاة هو مناقشة القوانين، وهو ما لا يعد اشتغالا بالسياسة، وتم فهمه وتفسيره بالخطأ.

كما دفع المستشار هشام رؤوف، في مذكرة سابقة خلال جلسة له أمام قاضي التحقيق ببطلان ندب قاضٍ للتحقيق معه، وكذا بطلان قرار تجديد ندبه لتجاوزه المدة التي حددها قانون السلطة القضائية للتجديد، حيث ينص القانون على أن يكون تجديد ندب قاضٍ للتحقيق كل 6 أشهر، في حين صدر قرار تجديد ندب «عبدالشافي» بعد 8 أشهر.

وانتهى قرار قاضي التحقيق بإحالة القاضيين لمجلس الصلاحية والتأديب، والذي عقد أولى جلساته في 24 أبريل 2017، ليسدل الستار بعد أكثر من عامين على الدعوى برفض الإحالة للصلاحية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار مصر اليوم - «الأعلى للقضاء» يرفض دعوى إحالة قاضيين لـ«الصلاحية» (تفاصيل) في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المصري اليوم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المصري اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق