اخبار مصر اليوم - وزيرة الصحة: وضعنا خطة مستقبلية من أجل تمكين المرأة وتنظيم الأسرة

المصري اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

شاركت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، مساء الاثنين، في الحلقة النقاشية التي أديرت أثناء انعقاد الدورة 52 لمؤتمر لجنة الأمم المتحدة للسكان والتنمية التابع للمجلس الاقتصادي والاجتماعي بالأمم المتحدة، بنيويورك.

ووجهت «زايد»، خلال كلمتها، الشكر للأمانة العامة لمنظمة الشركاء في السكان والتنمية تعــــاون دول (جنوب – جنوب)، وصندوق الأمم المتحدة للسكان على المجهود لإقامة هذا المؤتمر، موضحة أن استضافت منذ 25 عاماً حدثاً تاريخياً وهو «المؤتمر الدولي للسكان والتنمية» ومنذ ذلك الحين، أصبح هذا المؤتمر بمثابة النهج الذي تسير عليه كافة البرامج الدولية في مجال السكان والتنمية، مشيرةً إلى أن «المؤتمر الذي نشهده حالياً يأتي في توقيت دقيق لمراجعة الخبرات التي تم اكتسابها من خلال التعاون بين منظمة «جنوب- جنوب» طوال الـ25 عام الماضية، بما يساهم في وضع اتفاقيات جديدة وأهداف جديدة واستراتيجيات للسنوات الـ25 القادمة».

كما قدمت وزيرة الصحة التهنئة لمنظمة الشركاء في السكان والتنمية تعــــاون دول (جنوب – جنوب) على مرور 25 عاماً على إنشائها، وأيضاً لصندوق الأمم المتحدة للسكان في عيد ميلاده الخمسين، حيث يحتفل العالم أجمع بتسليط الضوء على سياسات السكان خاصةً فيما يتعلق بالعناية بالصحة الإنجابية والعنف ضد المرأة.

وأشارت وزيرة الصحة إلى أن مصر تعمل على تعزيز التعاون بين (جنوب – جنوب) فيما يتعلق بمجال السكان، وخاصةً منذ عام 1998 إلى عام 2003 عندما شرفت مصر برئاسة مجلس المنظمة ومهدت الطريق لإقامة الشبكة العربية لشركاء السكان والتنمية، كما شهد عام 2001 تعزيز سبل التعاون مع (جنوب – جنوب) في مجالي السكان والصحة الإنجابية، كما أنه في بداية عام 1999، قام مركز القاهرة الديموغرافي بمنح زمالات لشركاء السكان والتنمية من المهنيين من الدول الأعضاء.

وأضافت أن مصر قامت بتأسيس مكتب القاهرة الفني (2000-2003) لتزويد منطقة الشرق الأوسط ودول الجوار بالدعم الفني ومنح دورات تدربية للمشاركين من الدول النامية في المنطقة، مؤكدةً أن مصر تعمل على تعزيز التعاون مع (جنوب – جنوب) في السكان والتنمية وبدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان.

وقالت «زايد» إن «تنمية السكان قضية رئيسية متكاملة ضمن أولويات الأجندة السياسية المصرية، فالرئيس عبدالفتاح رئيس الجمهورية يتبنى منهج الحد من التعداد السكاني المتزايد من خلال وضع استراتيجية تنموية تعكس رؤية مصر لعام 2030 وتتبعها خطة عمل لأعوام 2015-2020، تقوم أهدافها على ركائز أساسية أيدها المؤتمر الدولي للسكان والتنمية وهي تنظيم الأسرة والعناية بالصحة الإنجابية وصحة الشباب والمراهقين وكذلك التعليم وتمكين المرأة».

وأشارت إلى أنه بفضل الجهود المشتركة، أحرزت مصر تقدماً ملحوظاً خلال العشرين عاماً الماضية، وعلى سبيل المثال، فيما يتعلق بصحة المواليد، تم تسجيل أقل معدلات لوفيات الأطفال حديثي الولادة بواقع 22 حالة وفاة لكل 1000 مولود خلال الخمس سنوات التي سبقت عام 2014، كما انخفضت معدلات وفيات الأطفال تحت سن الخمس سنوات لتصل إلى 27 حالة وفاة لكل 1000 مولود لذات الفترة المذكورة، مشيرةً إلى أن مصر بصدد سَن قانون لمنع زواج الأطفال تتم مناقشته حالياً في البرلمان.

وأكدت وزيرة الصحة أن مصر حققت نجاحاً ملحوظاً في مجال تمكين المرأة، حيث إن استراتيجية المرأة 2030 تؤكد التزام الدولة سياسياً تجاه تفعيل حقوق المرأة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتي يكفلها الدستور، كما تم إقرار قانون ينص على توقيع عقوبة بالسجن من 5 إلى 7 سنوات على كل من يرتكب جريمة «ختان الإناث».

وكشفت عن الخطة المستقبلية من أجل تنمية السكان ولاسيما في مجالي تمكين المرأة وتنظيم الأسرة، حيث يتم تنظيم حملات «طرق الأبواب» بهدف تحفيز النساء على العمل ومساعدتهن على إقامة مشروعاتهن الخاصة سواء كانت مشروعات صغيرة أو متوسطة، حيث إن هذه الحملة تهدف إلى زيادة معدلات التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحسين صحة المواطنين ورفع مستوى معيشتهم.

ودعت وزيرة الصحة، كافة الدول إلى مواصلة تحسين الصحة وتنمية البلدان، بالتعاون مع شركاء السكان والتنمية و(جنوب – جنوب)، كما شددت على تجديد التزام مصر ودعمها للمضي قدماً نحو صحة ومستوى معيشي أفضل لمواطنيها، منوهةً إلى أن وزارة الصحة والسكان المصرية على أتم الاستعداد للتعاون وتبادل الخبرات في مجال السكان والتنمية.

يذكر أن منظمة الشركاء في السكان والتنمية تعــــاون دول (جنوب – جنوب) هي منظمة تم إنشاؤها عام 1994 أثناء انعقاد مؤتمر السكان والتنمية بالقاهرة وتم إشهارها عام 1995، وتتكون بعضوية عشر دول، وكانت مصر إحدى الدول الرئيسية المؤسسة لهذه المنظمة وحالياً عدد أعضائها 26 دولة، وتترأس المنظمة إحدى الدول الأعضاء بالانتخابات مدة ثلاث سنوات، كما أن مصر ترأست المنظمة برئاسة وزير الصحة المصري دورتين متتاليتين خلال الفترة من ( 1998-2003). كما تهدف منظمة شركاء في السكان والتنمية (جنوب – جنوب) إلى تعاون دول الجنوب مع بعضها البعض لتطوير قدراتها وبناء كوادرها وذلك بتبادل الخبرات الفنية فيما بينها في مجال السكان والتنمية.

وتشارك مصر سنوياً بالاجتماع السنوي المنعقد لتلك المنظمة ويتم التمثيل لمصر من خلال حضور وزير الصحة والسكان أو تفويضه للمنسق الوطني لحضور تلك الاجتماعات ورفع تقرير عنها.

وعلى صعيد متصل، عقدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اجتماعاً مع وفد من دولة كينيا، للتحضير لمؤتمر السكان والتنميه المقرر عقده في نوفمبر ٢٠١٩ بمدينة نيروبي.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار مصر اليوم - وزيرة الصحة: وضعنا خطة مستقبلية من أجل تمكين المرأة وتنظيم الأسرة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المصري اليوم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المصري اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق