خلافات حوثية على أموال رمضان

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

المشهد العربي – خاص:

تدور أزمة حادة بين قيادات القطاع الإعلامي لمليشيا الإرهابية بسبب الميزانية المالية المخصصة لشهر رمضان.

وقال مصدر إعلامي لـ "المشهد العربي"، إن هناك خلافات كبيرة بين وزير إعلام حكومة المليشيا غير المعترف بها، المدعو ضيف الله الشامي، والقيادي الحوثي المدعو أحمد يحيى راصع المعين من المليشيا رئيسًا لمؤسسة الإذاعة والتلفزيون.

وأضاف أن المدعو راصع رفض تدخل الوزير الشامي في التصرف بميزانية البرامج التلفزيونية والإذاعية المخصصة للقنوات والإذاعات الخاضعة لسيطرة المليشيا المدعومة من إيران في .

وأضافت المصادر أن المدعو الشامي اتهم راصع بتبديد الميزانية، بعد إنفاق 200 مليون ريال لإنتاج مسلسل رمضاني، وقال إنه غير ذات نفع، في حين رد الأخير بأن الشامي ينتقد قبل أن يظهر المسلسل للعلن.

وأشارت إلى أن راصع تسلم من وزارة المالية التابعة للمليشيا 500 مليون ريال من مليار ريال وجه بها زعيم المليشيا عبدالملك الحوثي لتطوير الإعلام التلفزيوني والإذاعي الحوثي، وهو ما أثار جنون وزير إعلام المليشيا الذي يسعى للحصول على حصته من هذا المبلغ.

وترصد مليشيا الحوثي ميزانيات كبيرة لشهر رمضان، في محاولة لترويج أفكارها الطائفية والمذهبية، وطمس هوية المجتمع اليمني.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر خلافات حوثية على أموال رمضان في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المشهد العربي وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المشهد العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق