الاستغلال الحوثي تبعه للموت.. رحيل ضحية التلاعب بالغاز في إب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

المشهد العربي - إب:

توفي منذ قليل، الشاب حميد الحبيشي بعد أيام من واقعة محاولته الانتحار حرقا بعد تلاعب عاقل الحي الذي يقطنه في مدينة إب بحصته من الغاز، مطلع سبتمبر الجاري.

واتهمت مصادر حقوقية في تصريحات لـ "المشهد العربي"، السلطات المحلية الخاضعة لمليشيا الإرهابية بالتنصل من مسؤولية علاجه.

وأوضحت أن حميد الحبيشي فارق الحياة في مستشفى جبلة الحكومي، بعد زيارة القيادي الحوثي المعين مديرا لهيئة الزكاة ماجد التينة، للترويج بتكفل الهيئة بعلاجه.

وأشارت إلى أن زيارة التينة كانت للاستهلاك الإعلامي واستغلالا لاهتمام الرأي العام، مؤكدة أن الضحية توفي بسبب الإهمال.

وترك الحبيشي خلفه أربعه أطفال، بالتزامن مع بيان لعاقل الحي المتهم بسرقة حصته من الغاز، لتبرئة نفسه من القضية واتهام منتقديه بأنهم فاسدين ومرتزقة، وتحميل الحبيشي المسؤولية عن إحراق نفسه.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الاستغلال الحوثي تبعه للموت.. رحيل ضحية التلاعب بالغاز في إب في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المشهد العربي وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المشهد العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق