بدمج كياناتها المجتمعية.. الانتقالي يقود جهود توحيد حضرموت

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

واصل ، جهوده لإعادة تنشيط الكيانات المجتمعية في محافظة وعلى رأسها (الجامع، والحلف، والمرجعية).

وبحث عضو هيئة رئاسة المجلس عقيل محمد العطاس، أمس السبت، في لقائه مشائخ قبائل آل باذبيان، جهود تصحيح الاختلالات الهيكلية فيها.

واستعرض الاجتماع، مخرجات اللقائين التشاوريين الأول والثاني، مع مقادمة ومناصب وأعيان حضرموت لتجاوز الانقسامات وتعزيز الطبيعة المؤسسية لكيانات حضرموت المجتمعية.

وشدد على ضرورة السعي لدمجها في كيان واحد، يعمل بآلية مؤسسية للحديث باسم حضرموت، وانتزاع حقوقها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، تحت راية دولة العربي الاتحادية.

واستقبل مشائخ قبيلة آل باذبيان المقترح بالتأييد بهدف لم شمل أبناء حضرموت، مرحبين بفكرة توحيد الكيانات الثلاثة في كيان واحد، وتصحيح الاختلالات التنظيمية فيها .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق