تصعيد حوثي في التحيتا والجبلية وحيس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

لفضح جرائمها أمام العالم، رصدت في الساحل الغربي أعمالا عدائية وخروقات جديدة لمليشيا ، المدعومة من إيران، للهدنة الأممية ضد المدنيين في التحيتا والجبلية وحيس جنوب خلال 24 ساعة.

شملت الأعمال العدائية والخروقات الحوثية الجديدة عمليات استهداف وقصف للأحياء والقرى السكنية ومزارع المواطنين.

وأكد مصدر ميداني أن مديرية التحيتا نالت النصيب الأكبر من اعتداءات مليشيا الحوثي خلال 24 ساعة، حيث قصفت الأحياء السكنية في مركز المديرية بقذائف الهاون الثقيل عيار 120 وعيار 82 وقذائف آر بي جي، مع عمليات استهداف بمختلف أنواع الأسلحة المتوسطة.

وأضاف المصدر أن المليشيا الحوثية فتحت نيران أسلحتها الرشاشة عيار 12,7 وسلاح معدل البيكا صوب القرى السكنية ومزارع المواطنين في منطقة الجبلية التابعة لمديرية التحيتا.

واستهدفت المليشيا من مناطق سيطرتها الأحياء السكنية في حيس بقذائف الهاون عيار 82، تزامنا مع عملية استهداف بنيران الأسلحة الرشاشة المتوسطة عيار 14,5 وعيار 12.7 ومعدل البيكا بشكل متعمد وهستيري.

وتستمر مليشيات الحوثي في تصعيد عملياتها العسكرية واختراق الهدنة الأممية بشكل يومي دون اكتراث لقداسة شهر رمضان المبارك أو اعتبار للوضع الإنساني في ظل الصمت الدولي والأمم المتحدة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق