المليشيا تغلق أسواق الملابس وكمامة الحوثي تثير الفزع

0 تعليق ارسل طباعة

المشهد العربي – خاص:

وجهت مليشيا ، المدعومة من إيران، جميع المراكز والمحال التجارية العاملة في أسواق الملابس بصنعاء، إلى إغلاق أبوابهاء، مساء اليوم الخميس.

وطالبت، في تعميم وزعته على التجار، بإغلاق المراكز التجارية وأسواق الملابس في شارع جمال و شارع هائل و باب السلام وشارع الكميم والحصبة و بيت معياد ومذبح.

وأرجع التعميم قرار الإغلاق إلى رش وتعقيم هذه الأسواق, في حين أكدت مصادر صحية أن الرش والتعفيم للأسواق غير مجدي, وأن الحل هو اعتراف المليشيا بحقيقة الوضع حول تفشي فيروس ليأخذ المواطنين احتياطاتهم.

وطالبت المصادر في تصريح لـ"المشهد العربي"، الإرهابية، بالكشف عن الأعداد الحقيقة للمصابين بفيروس كورونا في مستشفى الكويت ومستشفى الشيخ زايد, بالإضافة إلى عشرات المشتبهين الذين تضعهم المليشيا في .

إلى ذلك أثارت كمامة كبيرة بفلترات على جنبيها، ارتداها القيادي البارز في المليشيا، محمد علي الحوثي، موجة من التعلقيات على شبكة مواقع التواصل الاجتماعي, غير أن البعض أكدوا أن الكمامة تشير الى ان الوضع خطير جدا حول كورونا.

وشددوا على المواطنين بضرورة اتخاذ أقصى درجات الاحتياطات وعدم الركون إلى المليشيا التي تتكتم على الوضع الوبائي في مناطق سيطرتها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق