لمنع أسواقه.. الأمن يلاحق موردي القات في ردفان

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

لاحقت الأجهزة الأمنية، في مديرية ردفان، اليوم الاثنين، تجار وبائعي القات، عبر عدة حملات في مختلف أنحاء المديرية.

وقالت مصادر أمنية إن الحملات تهدف إلى احتجاز موردي القات، لمنعهم من البيع، وتجنب مظاهر الازدحام الناقلة لعدوى فيررس .

وشددت على شح القات بسبب الحملات الأمنية، مؤكدة أن هناك محاولات تهريب حثيثة لتعويض النقص في المعروض.

ونقلت  القوات الأمنية سوق القات إلى مكان مفتوح بهدف تحقيق التباعد الاجتماعي، إلا أن مشاهد التزاحم تكررت في الموقع الجديد، ليبدأ الأمن منعه بعد ظهور حالتي إصابة بفيروس كورونا.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق