في واقعة خطيرة.. شراء 4 أطفال في محافظة إب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

اللمشهد العربي – خاص : 

كشفت المنظمة اليمنية لمكافحة الإتجار بالبشر عن عملية شراء أربعة أطفال في محافظة إب في سابقة صادمة وخطيرة .

وقالت المنظمة في بيان تلقاه "المشهد العربي"، إن نافذ في محافظة إب يدعى (بكيل صالح الفاطمي)، استغل الحالة النفسية لمواطن قدم من محافظة ريمة يدعى "إسماعيل غالب صالح عبدالله "  بشراء أطفاله الأربعة ودفعه للتوقيع على تنازل عنهم وهم (توفيق إسماعيل ١٥ سنة وإشراق إسماعيل ١٤ سنة وعماد إسماعيل ١٣ سنة وسارة إسماعيل ١٢ سنة.

وأضاف بيان المنظمة أن الأم اكتشفت الواقعة بعد اتصال ابنها الأكبر ليخبرها بتواجدهم لدى شخص في مديرية القفر بمحافظة إب.

وحاولت الأم استعادة أطفالها، إلا أن "المشتري" رفض إعادتهم وهدد من يطالبه بالأطفال بالقتل .

وقالت المنظمة اليمنية لمكافحة الإتجار بالبشر إن هذه الواقعة المقززة، تمثل جريمة جسيمة وانتهاكا صارخا للإنسانية وحقوق الأطفال والأم ونوعا مفجعا من العبودية والرق .

ودعت  كل القوى الخيرية أفرادا ومكونات مجتمعية للوقوف مع هذه الأسرة الضعيفة وإنصافها وحماية الأطفال من الرق والعمل على تأمين عودتهم بسلام إلى والدتهم, وإنزال أقصى العقوبات بحق خاطف الأطفال.

وأكدت أن السكوت أو التهاون مع هذه الجريمة يمثل وصمة عار وتعرض المجتمع اليمني لخطر مثل هذه الجرائم الآبقة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق