دورات الحوثي الطائفية تهدد بانتشار كورونا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أغلقت مليشيا ، المدعومة من إيران، المدارس والمعاهد والجامعات بمبرر إجراءات احترازية لمواجهة انتقال فيروس , غير أنها أبقت على التجمعات والفاعليات الطائفية.

وقال مصدر مطلع لموقع "المشهد العربي" إن مليشيا الحوثي تقيم دورات طائفية للعشرات في مراكزها وأخرى في أماكن مغلقة لا يسمح لأصحابها بالخروج.

وأوضح أن تلك الدورات تقيمها المليشيا في بدرومات بعض الفيلات التي استولت عليها المليشيا في , وتستوعب من 20 إلى 40 شخصا حسب سعة المكان , ويتم تلقينهم دروسا طائفية ليل نهار, ولا يسمح للمشارك بالخروج إلا بعد إتمام الدورة التي تستمر من أسبوع إلى أسبوعين.

وأشار المصدر إلى أن تلك الدورات ستكون كارثية في حال انتقال فيروس كورونا, مطالبا بسرعة إيقافها وإغلاق تلك البدرومات .

كما واصلت مليشيا الحوثي إقامة الفاعليات العلنية التي تحشد فيها العامة والموظفين تحت مسمى "الهوية الإيمانية" في وقت تصدر وزارة الصحة التابعة للمليشيا تعليمات بتجنب التجمعات, وهو ما يكشف جانبا من تناقضات وعشوائية المليشيا.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق