مجهولون يسرقون مواد كيميائية خطرة بلحج

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

المشهد العربي ـ خاص:

أقدم مجهولون على سرقة مواد كيميائية خطرة جرى دفنها في سبعينيات القرن الماضي بلحج.

وفتح مكتب الهيئة العامة لحماية البيئة في محافظة تحقيقاً بالواقعة للوقوف على ملابساتها.

ونوه مدير عام مكتب الهيئة العامة لحماية البيئة بالمحافظة فتحي عبدالله الصعو، إلى أن الموقع المسروق تم اكتشافه مؤخراً في بئر عمر.

وشدد الصعو في تصريحات لـ"المشهد العربي"، على أن المواد المسروقة سيتم استخدامها كمبيدات حشرية في المزروعات، لكنها ستكون سبباً في انتشار الأمراض السرطانية.

وأشار إلى أن إمكانيات مكتب حماية البيئة بالمحافظة لا يمكنها المساعدة في التخلص السليم من تلك المواد الخطرة بسبب الظروف الحالية.

05fbd0f877.jpg
5e68f516b1d61.jpeg
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق