وسط تواطؤ أمني.. مسلحو مليشيا الإخوان يشردون 11 أسرة بتعز

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الأربعاء 15 يناير 12:23 م

وسط تواطؤ أمني.. مسلحو مليشيا الإخوان يشردون 11 أسرة بتعز

المشهد العربي ـ :

أفادت مصادر أن مسلحين يتبعون إحدى الوحدات الأمنية الخاضعة لسيطرة مليشيا الإخوان أقدموا على تهجير 11 أسرة من حي الضبوعة وسط المدينة.

وقالت المصادر لـ"المشهد العربي"، إن المسلحين اقتحموا إحدى العمارات السكنية بحي الضبوعة وطلبوا من الأسر الساكنة فيها بالإيجار وأغلب أفرادها من النساء والأطفال، مغادرتها فوراً من دون أي مسوغ قانوني أو أمر نيابي.

وأضافت المصادر أن المسلحين وجهوا تهديدات لرافضي المغادرة بنهب ممتلكاتهم وإحراق مساكنهم.

ولفتت إلى إن السكان حاولوا الاتصال ببعض الجهات الأمنية لوقف الابتزاز الذين تعرضوا له من قبل المسلحين، لكنهم فوجئوا بوصول مدير أمن مديرية القاهرة واشتراكه في إخراج أخر أسرة متبقية بالمبنى.

وتعاني مدينة تعز الخاضعة لسيطرة مليشيا الاخوان من حالة انفلات أمني كبير، وسط انتشار واسع لمسلحين يتبعون قيادات إخوانية من أجل تنفيذ عمليات ابتزاز وبلطجة وتصفية بحق المعارضين للمليشيات.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق