الوطن لولا تدخل التحالف ومواقف الإمارات البطولية لتدهورت الأوضاع في الجنوب

المشهد العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

هاجمت صحيفة "الوطن"  الأصوات التي تدعم الإرهاب في العاصمة والجنوب، مشيدة بتدخل العربي ودولة العربية المتحدة في الوقت المناسب لحماية المواطنين من خطر الجماعات الإرهابية .

وتحت عنوان " المعولون على الإرهاب " .. قالت صحيفة " الوطن " إن من لا يتعلم من تجاربه لا أمل يرجى منه، وهذا هو حال بعض الأصوات اليمنية التي تطل بين حين وآخر على الفضائيات للحديث عن أزمة الجنوب الأخيرة، أو تواصل الجنون والعبث عبر وسائل التواصل.

وأكدت الصحيفة أن قضايا الدول وأزمات الشعوب لا تُحل بالصراخ والاتهامات الجوفاء والتمترس خلف مواقف جامدة، بل بالحوار والعقل والحكمة ومناقشة القضايا الخلافية بشكل مباشر، أما التعويل على غير ذلك فقد بين أنه لا يحل أزمات ولا ينهي توترات، بل إنه لا يحقق مكاسب حتى، وكل ما ينتج عن الابتعاد عن طاولة الحوار لن يكون في صالح .

وتساءلت كيف لمن ارتهنوا ووضعوا أيديهم بأيد الإرهاب والظلام أن يؤمنوا بجدوى العقل؟ وكيف لمن اعتقدوا أنهم بالقوة يمكن أن يسيطروا على شعب كامل يمكن أن تكون لديهم جرأة الحوار والنقاش؟، فأحداث عدن وعدد من المدن الثانية فضلاً عن كونها شأناً داخلياً يمنياً، فالتعامل معها من قبل بعض الأطراف عبارة عن محاولة هروب من الاعتراف بالفشل والهزيمة وتبدد المخططات التي تخالف إرادة الشعب اليمني، وخلال ذلك كان دعم الإرهابيين والتحالف معهم وكيل الاتهامات المتواصلة التي كانت دليل إفلاس من يروجونها من كل شيء.

وذكرت أن محاولة الاعتماد على المرتزقة والمسلحين والإرهابيين في "داعش "و"النصرة" للسيطرة على الأرض باءت بالفشل ولم يستكن أهل عدن ومدن الجنوب لجميع محاولات الترهيب فانتفضوا واستعادوا ما اعتقدت قوى البغي أنها سيطرت عليه خلال ساعات، وبدأت عملية تطهير المدن والأحياء من الخلايا النائمة والإرهابية، في الوقت الذي تبنى فيه تنظيم "داعش" الإرهابي الهجوم على قوات الحزام الأمني كانت بعض الأطراف التي تنزوي تحت ما يسمى "الشرعية" تواصل على نفس المنهج الفاشل دون أن ترتدع أو تحاول التفكير بواقعية بعيداً عن الأحقاد والخبث الذي بدا مفضوحاً.

وشددت على أنه لولا التحالف ومواقف الإمارات البطولية وتدخلها في مرحلة تاريخية مفصلية باليمن، لكانت الأوضاع المأساوية أكثر من إمكانية تصورها، ولكانت مليشيات إيران الحوثية التي تتحالف بدورها مع جميع التنظيمات الإرهابية قد سيطرت على اليمن، وعوضاً عن تقدير هذا الموقف انقلب البعض على كل ما كان يدعيه وكشف وجهاً جاحداً تجاه كل شيء يقف مع الشعب اليمني وإرادته الحقيقية، لا بل كانت هناك محاولة لاستهداف قوات التحالف العربي في مطار عدن ذاته.

وخلصت "الوطن" في الختام إلى أن الأزمة اليوم بينت أن أي قضية داخلية لم ولن يتم حلها إلا بالحوار إن صدقت النوايا، أما غير ذلك فلن يقدم للذين يتنعمون في منافيهم الاختيارية أي مكاسب أو أياً مما يهدفون إليه.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الوطن لولا تدخل التحالف ومواقف الإمارات البطولية لتدهورت الأوضاع في الجنوب في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المشهد العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المشهد العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق