فشل وساطة قبلية في احتواء مواجهات مسلحة بين قبيلتين بمأرب

المشهد العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

فشلت مساعي وساطة قبلية للصلح بين قبيلتين تابعتين لقبائل مراد، بمديرية حريب، جنوبي محافظة ، في القضاء على نزاعات ومواجهات عنيفة بين القبيلتين. 

وأفادت مصادر قبلية في محافظة مأرب لـ "المشهد العربي" بفشل مساعي قبلية حثيثة قادتها قبيلة بني جبر، التابعة لقبائل جهم، للصلح بين قبيلتي آل جناح، وآل غانم ووأد الفتنة والمواجهات المسلحة بينهم والتي تدور رحاها منذ أكثر من شهر.

وأكدت المصادر أن وساطة بني جبر القبلية التي قادها عدد من وجهاء وأعيان وشيوخ جهم، انسحبت من الوسط بين القبيلتان بعد مكوثها لأكثر من أسبوعين في منطقة الجفرة، غربي حريب.

وأشارت المصادر إلى أن هذا الانسحاب جاء بعد أن وصلت الأمور إلى باب مغلق نتيجة لعدم توافق الطرفين على البنود التي فرضتها الوساطة عليهم، لمقاربة وجهات نظهرهم وقطبي الخلاف والشيوخ المحكمين.

وأوضحت المصادر أن هذا الانغلاق دفع وساطة بني جبر جهم، إلى الانسحاب من الوسط والعودة إلى منطقتهم في مديرية صرواح، الواقعة غربي محافظة مأرب.

يذكر أن مواجهات مسلحة تجددت مطلع أغسطس الجاري بين قبيلتي آل غانم وآل جناح في منطقة الجفرة غربي حريب، على خلفية خلاف قديم على قطعة أرض متنازع عليها بين القبيلتين وتسببت خلال الأعوام الماضية عن مواجهات أوقعت قتلى وجرحى بينهم.

وأسفرت المواجهات منذ تجددها مطلع أغسطس الجاري عن مقتل نحو 6 مسلحين قبليين وامرأة، وإصابة نحو 12 آخرين من الطرفين.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر فشل وساطة قبلية في احتواء مواجهات مسلحة بين قبيلتين بمأرب في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المشهد العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المشهد العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق