العطاس: الانتقالي وجه ضربة لكل من يحاول سلخ حضرموت عن جنوبيتها

المشهد العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكد عضو هيئة رئاسة ، عقيل محمد العطاس، أن اللقاء الذي عقد بين قيادة المجلس في مقره برئاسة الرئيس عيدروس قاسم الزُبيدي، وقيادة حلف ومؤتمر الجامع، جاء ليؤكد وحدة اللحمة الجنوبية وتماسك النسيج الاجتماعي الجنوبي، ليشكل ضربة لكل من يحاول سلخ حضرموت عن جنوبيتها، لافتاً إلى أن حضرموت جزء لا يتجزأ من الجنوب.
وشدد العطاس في حوار له على أهمية تعزيز الوحدة الوطنية الجنوبية، وتقوية النسيج الاجتماعي بين أبناء الجنوب.
وأضاف العطاس:" أن الرئيس الزُبيدي قد أعلن مسبقاً أن من ضمن الخيارات أن يكون اسم الدولة القادمة دولة حضرموت العربية، لما لحضرموت من مكانة في الجنوب فحضرموت هي روح وقلب الجنوب والجنوب هي حضرموت".
وأشار العطاس إلى أن الحوارات التي أدارها المجلس الانتقالي، مع كافة المنظمات والمجالس والنقابات وكذلك الأحزاب والتكوينات السياسية والفكرية والشباب والمرأة هدفها توحيد الجنوب ورص صفوفه ومواجهة من يريد ضرب اللحمة الجنوبية ليظل الجنوب خاضعاً لإرادتهم لينهبوا ثرواته".
ودعا العطاس الجنوبيين إلى الابتعاد عن المناكفات أو السعي لتحقيق المصالح الخاصة والأنانية، على حساب مصلحة الوطن، فالجنوب قادم رغم كل قيد والمجلس الانتقالي الجنوبي مظلة وحامل سياسي لشعب الجنوب للوصول به إلى استعادة دولته الجنوبية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر العطاس: الانتقالي وجه ضربة لكل من يحاول سلخ حضرموت عن جنوبيتها في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المشهد العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المشهد العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق