إضراب مقابل إضراب .. تصعيد جديد في أزمة هندسة حضرموت

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

احتجاجًا على إضراب أعضاء هيئة التدريس بكلية الهندسة والبترول بجامعة وما أسفر عن تعليق عملية الدراسة، دخل الطلاب في إضراب أيضًا للمطالبة باستئنافها من جديد.

وشمل إضراب الطلاب كافة أقسام الكلية دون استثناء، في محاولة للضغط على السلطات المحلية للتدخل في وقف إضراب هيئة التدريس.

جاء ذلك بعد دعوة صدرت أمس عن المجلس الطلابي بالكلية، دعت للإضراب الشامل، وذلك بعد أسبوع من وقفة احتجاجية نُظِّمت داخل الكلية، وتوجيه عدة خطابات ومراسلات للجهات المختصة لأجل التدخل في وقف إضراب هيئة التدريس وتنفيذ مطالبهم.

وأعرب الطلاب عن تضرُّرهم من الدوام دون دراسة لأكثر من ثلاثة أسابيع دون مراعاة لظروف الطلاب وتحملهم عناء المواصلات ومصاريف الغذاء والسكن، حسب قولهم.

وكان محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن قد وجّه نهاية العام الماضي بصرف استحقاق مالي لشهر واحد للعاملين في قطاع التربية والتعليم تقديراً لمكانة المعلم ولمصلحة الطلاب واستقرار العملية التعليمية في المحافظة.

لكنّ هذا المستحقات يتم متابعتها لدى وزارة المالية ورئاسة مجلس الوزراء لجميع موظفي وزارة التربية والتعليم إلاّ أن المحافظ البحسني استثنى المعلمين في ساحل ووادي حضرموت تقديراً لمكانة المعلم وحتى يتم صرف المستحقات من الجهة المعنية بالصرف وهي وزارة المالية .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق