اخبار اليمن | حوثيون يرقصون على جثث الأحياء: قمع دموي لمطالبة الموظفين اليمنيين برواتبهم!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ندد ناشطون يمنيون بالقمع الكبير الذي تمارسه جماعة الحوثيين ضد المدنيين الذين يطالبون بصرف مرتباتهم المتأخرة في العاصمة صنعاء.

وجاءت هذه التنديدات على خلفية قيام الحوثيين بتفريق مظاهرة سلمية نظمها موظفون حكوميون للمطالبة بصرف رواتبهم، حيث قامت قوات الأمن الحوثية باعتقال عدد من المتظاهرين واستخدام القوة المفرطة لتفريقهم.

وفي هذا السياق، قال د. هادي علي هبه، أحد الناشطين اليمنيين، إن "الحوثيين يطالبون بحرية الرأي والتعبير في أوروبا وأمريكا و يتضامنون مع الحركة الطلابية في الجامعات، بينما لا يسمحون للمواطن في مناطق سيطرتهم حتى برفع صوته للمطالبة براتبه".

وأضاف هبه: "إن هذا السلوك المتناقض يظهر مدى نفاق الحوثيين وازدواجية معاييرهم، ففي الوقت الذي يطالبون فيه بحرية التعبير للآخرين، يقمعون هذه الحرية في مناطق سيطرتهم".

وقد دعت العديد من المنظمات الحقوقية الدولية جماعة الحوثيين إلى الإفراج الفوري عن المعتقلين من المتظاهرين، واحترام حق التظاهر السلمي، والتوقف عن ممارسة القمع ضد المدنيين الذين يطالبون بحقوقهم الأساسية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق