اخبار اليمن | الأمور تعود إلى نقطة الصفر.. عبدالملك الحوثي يهاجم السعودية ويبعث أطماع الفرس باستهداف مكة والمدنية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

شن زعيم المليشيات الكهنوتية التابعة لإيران في اليمن، عبدالملك الحوثي، هجوما على المملكة العربية السعودية، في خطابه الأخير مساء السبت.

وركز الحوثي هجومه على المملكة وقيادتها، مشككا في موقفها الداعم للقضية الفلسطينية في مختلف المحافل الدولية، وأدلى بتصريحات قال محللون إنها تندرج ضمن الأطماع الإيرانية باستهداف مكة والمدينة.

وتعليقا على تصريحات زعيم المليشيات، قال محمد أنعم، رئيس دائرة الاعلام والثقافة والارشاد في المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، إن "الحوثي يعطي اليوم الضؤ الاخضر لمهاجمة قيادة السعودية والتحريض ضدها بخطاب موتور كشف فيه قبح وحقد هذه الجماعة على كل ماهو عربي واصرارها على العودة بالاوضاع في اليمن والمنطقة للمربع الاول ونسف لجهود الاشقاء المبذولة لحل الازمة سلميا".

وأضاف الصحفي أنعم، في منشور رصده المشهد اليمني، أن الحوثي يسعى ""كذراع للحرس الثوري من وراء مهاجمة قيادة السعودية والتشكيك بموقفها المدافعة عن قضية فلسطين ، خدمة ايران وتنفيذ مخطط تصدير الثورة الخمينية للسيطرة على مكة والمدينة ومنابع النفط في المملكة".

تأتي تصريحات الحوثي، بعد يومين على تصريحات له أشاد بها بإيران وقال إنها ومن معها الممثل والمتبني الوحيد للقضية الفلسطينية.

كما جاءت تصريحات الحوثي خلال تدشين جماعته لما يسمى بالدورات الصيفية التي تحشد لها مليشيات السلالة الكهنوتية كل الإمكانيات والموارد، لاستقطاب وإجبار مئات الآلاف من الأطفال بمناطق سيطرتها غلى مراكز تعبئة فكرية ظلامية إرهابية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق