اخبار اليمن | الحوثيون يكثفون استخدام السفن السطحية غير المأهولة في الهجمات البحرية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تواصل جماعة التابعة لإيران، محاولات مهاجمة السفن الحربية والسفن التجارية الأمريكية في البحر الأحمر وخليج ، باستخدام مجموعة متنوعة من الأسلحة، بما في ذلك السفن بدون طيار.

قالت قوات القيادة المركزية الأمريكية (CENTCOM)، اليوم، إنها دمرت سفينة سطحية بدون طيار تابعة للحوثيين (USV) أمس في الساعة 9:00 صباحًا بتوقيت . وأضافت القيادة المركزية الأمريكية: "تقرر أن الطائرة الأمريكية V تمثل تهديدًا للقوات الأمريكية وقوات والسفن التجارية في المنطقة".

وفي فبراير/شباط، استهدفت الضربات الأمريكية أربع سفن سطحية بدون طيار تابعة للحوثيين كانت معدة للانطلاق ضد السفن في البحر الأحمر.

وفي ديسمبر من العام الماضي، كشفت مخابرات شيبا إنتلجنس في تقرير لها عن أنواع الزوارق التي نشرتها جماعة الحوثي استعدادا لحرب طويلة مع القوات الدولية في البحر الأحمر.

وأشار التقرير الذي ترجمه المشهد اليمني، إلى أن التنظيم يمتلك زوارق انتحارية بدون طيار، وزوارق هجومية، وزوارق جمع معلومات استخباراتية. وأضاف التقرير أن الجماعة حصلت على هذه القوارب بطرق مختلفة، منها الاستيلاء على ترسانة الجيش اليمني، ومصادرة قوارب الصيادين الحديثة، والحصول على قوارب مهربة من إيران.

وبحسب التقرير، زودت إيران في بقوارب مفخخة ذاتية القيادة يتم التحكم فيها عن بعد، كما قدمت لهم الخبراء والتدريب. وقام الحوثيون بتركيب متفجرات على القوارب الحديثة.

وقد تعهدت جماعة الحوثي مرارا وتكرارا بجعل البحر الأحمر وخليج عدن وبحر العرب مناطق محظورة على إسرائيل ومؤيديها إذا استمرت الحرب الإسرائيلية على غزة.

وفي فبراير/شباط الماضي، قال زعيم حركة الحوثيين عبد الملك الحوثي: "أدخلنا أسلحة الغواصات إلى المواجهة في البحر الأحمر، وهو سلاح سيقلق العدو".

وفي الأسبوع الماضي، قالت جماعة الحوثي إنها هاجمت 86 سفينة في البحر الأحمر وبحر العرب والمحيط الهندي مرتبطة بإسرائيل والولايات المتحدة والمملكة المتحدة منذ نوفمبر من العام الماضي. وتعهد الحوثي بأن العمليات اليمنية ستستمر إذا استمرت الهجمات على قطاع غزة.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق