اخبار اليمن | تحركات مكثفة لقيادات الدولة استعدادا لمعركة الحسم وخبير عسكري يعلق

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أشاد خبير عسكري بالتحركات المكثفة لقيادات الدولة اليمنية، على كافة المستويات العسكرية والسياسية والاقتصادية استعدادا لما قال إنها معركة الحسم القادمة.

وقال العميد الركن محمد الكميم، إن "تحركات الدولة اليمنية بكامل تروسها سواء على المستوى السياسي او الاقتصادي تحركات رائعة ومتميزة ، وتستحق الاشادة والثناء".

وأشار إلى أن "جهود رئيس الحكومة في الداخل والخارج وتحركات رئيس و اعضاء مجلس القيادة الرئاسي في الداخل والخارج ، وتحركات وزير الدفاع ورئيس هيئة الاركان وقادة الميدان كلها في طريقها الصحيح والطبيعي".

وأضاف: "نشاط دؤوب افتقدنا له منذ زمن ونتمنى ان تنعكس كل الجهود على المواطن في الجانب الاقتصادي وفي مكافحة الفساد المالي والاداري وفي تهيئة القوات المسلحة واعدادها لمعركة الحسم.
يجب ان يعود احساس المواطن بوجود الدولة وانعكاسات ذلك على حياة المواطن والشعور بالأمان".

وطالب "بمزيد من الجهود ومضاعفتها لمواجهة حرار الصيف وشهر رمضان والتخفيف من اعباء المواطن ومعاناته التي خلقتها مليشيات الإيرانية الارهابية".

واستدرك: "والأهم هو حشد كل الطاقات والامكانيات لمواجهة المشروع الإيراني ودعم القوات المسلحة لإستعادة مؤسسات الدولة وانهاء ذلك الارهاب والفكر الشيطاني الخبيث".

وخلال الأسابيع الأخيرة، كثفت قيادات الدولة في الداخل والخارج تحركاتها، حيث زار رئيس مجلس القيادة الرئاسي، أوروبا للمشاركة في مؤتمر ميونيخ في ألمانيا الاتحادية، وخلال ذلك عقد عدة لقاءات مهمة من بينها مع الأمين العام المساعد لحلف الناتو.

كما قام نائب رئيس مجلس القيادة، العميد ، بزيارة إلى بريطانيا استغرقت عدة أيام، في حين قام رئيس الوزراء الدكتور أحمد عوض بن مبارك، بزيارة رسمية إلى روسيا، فيما قامت قيادات وزارات الدفاع والأركان والداخلية بزيارات ميدانية في الجبهات والمناطق العسكرية وكذلك لعدة دول شقيقة وصديقة.

فيما قام أعضاء بمجلس القيادة الرئاسي، عبدالرحمن المحرمي، وفرج البحسني وسلطان العرادة بزيارات ميدانية، لمؤسسات الدولة والعديد من المشاريع الحكومية، وتفقدوا جاهزية القوات العسكرية والأمنية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق