اخبار اليمن | ‏نجاة ركاب طائرتين من تصادم وشيك فوق خليج عدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كادت طائرتان تابعتان للخطوط الجوية القطرية والإثيوبية أن تصطدما ببعضهما البعض أثناء تحليقهما فوق خليج بالقرب من الصومال يوم الأحد.

ولكن بفضل نظام تجنب الاصطدام الجوي (TCAS)، تمكنت الطائرتان من تغيير اتجاههما في اللحظة الأخيرة وتفادي الكارثة.

وفقا لوسائل الإعلام المتخصصة بالطيران المدني، كانت الطائرة القطرية من طراز بوينغ 787 تحلق على ارتفاع 38 ألف قدم في طريقها من الدوحة إلى عنتيبي في أوغندا، بينما كانت الطائرة الإثيوبية من طراز A350 تحلق على ارتفاع 40 ألف قدم في طريقها من أديس أبابا إلى دبي.

وفي حوالي الساعة 12:32 ظهرا بتوقيت شرق إفريقيا، تلقت الطائرة القطرية تعليمات خاطئة من مركز المراقبة الصومالي للصعود إلى ارتفاع 40 ألف قدم، مما أدى إلى وجود خطر تصادم مع الطائرة الإثيوبية.

وقال أحد الركاب الذين كانوا على متن الطائرة القطرية لوكالة الأنباء الفرنسية: "سمعنا صوت التنبيه الذي يقول: 'تصادم تصادم'، وشعرنا بالطائرة تهبط بشكل مفاجئ.

كانت لحظات رعب لا توصف. لم نعرف ماذا يحدث حتى أخبرنا الطاقم أنهم تجنبوا حادثة كبيرة".

وأضاف الراكب: "نشكر الله على سلامتنا، ونشكر الطيارين على مهارتهم وبراعتهم في التعامل مع الموقف. كما نشكر نظام الأمان الذي أنقذ حياتنا".

وقالت هيئة الطيران المدني الصومالية في بيان لها إنها تحقق في الحادثة، وتحاول معرفة سبب إعطاء تعليمات خاطئة للطائرة القطرية. وأشارت إلى أنها تعمل على تحسين خدماتها ومعاييرها لضمان سلامة الملاحة الجوية.

وأكدت الخطوط الجوية القطرية والإثيوبية في بيانات منفصلة أنه لم يصب أحد من ركابهما أو طواقمهما بأذى، وأن الطائرتين وصلتا إلى وجهتيهما بسلام.

وأشادتا بالمهنية والكفاءة التي أظهرها الطيارون في التعامل مع الحادثة، وأكدتا التزامهما بتقديم أعلى مستويات الأمان والجودة لعملائهما.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق