اخبار اليمن | خبير عسكري للشرعية: انتظروا لتسلموا ما معكم للحوثي وبإشراف دولي!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال خبير وأكاديمي في الشؤون العسكرية إن دعوة الحكومة للحوثيين، أن يفتحوا الطرقات بين المدن، كما بادرت هي بذلك، تشبه كثيرا دعوات هذه الحكومة، في الزمن الغابر، بتسليم أسلحة الجيش المنهوبة، وخروج ميليشياتهم من المدن.

وأضاف الخبير العسكري الدكتور علي الذهب: "يا لها من خيالات مجنحة، ودون تحقيقها خرط القتاد".

وقال في منشور آخر على مواقع التواصل الاجتماعي، رصده "المشهد اليمني" إن "القوة هي ما يفرض به أي من أطراف الحرب إرادته السياسية، وإن استطال الصراع؛ فالحرب في تعريفها الموجز "فرض إرادات".

وأضاف: "إذا لم تمتلك القوة، سوف تذعن لخصمك، أو يسحقك بقوته. ومن القوة أن تمتلك قرارك".

وقال مخاطبا : "معكم صميل أخضر؟ (إشارة إلى القوة)، قسما لن تحصلوا على شيء إلا به، وإلا فانتظروا أن تسلموا ما معكم للحوثي، وتحت إشراف دولي".

إقـرأ أيضـًا : جماعة الحوثي تطلب من أمريكا الاعتراف بها مقابل وقف هجمات البحر الأحمر

الجدير بالذكر، أن الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا، استجابت لكل الدعوات الدولية خلال السنوات الماضية، بخفض أو وقف التصعيد، على الرغم من تقدمها ميدانيا وخصوصا عندما شارفت على دخول ووصلت إلى محيط ميناء ، وهو الأمر الذي أبقى على سيطرة الحوثيين على مناطق شاسعة من البلاد بما فيها العاصمة صنعاء ومحافظة الحديدة الاستراتيجية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق