اخبار اليمن | جماعة الحوثي: لن تتوقف هجماتنا في البحر الأحمر حتى ولو توقف العدوان على غزة!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكدت جماعة التابعة لإيران، أن عملياتها في "البحر الأحمر وبحر العرب وخليج " ستستمر حتى بعد وقف العدوان الصهيوني ورفع الحصار عن قطاع غزة.

جاء ذلك، على لسان عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي، حزام الأسد، الذي قال إن عمليات جماعته ضد السفن "الإسرائيلية" ستتوقف عند وقف العدوان على غزة، لكنها ستستمر ضد السفن الأمريكية، وذلك بسبب الضربات التي نفذتها الولايات المتحدة ضد أهداف تابعة لجماعته.

وقال القيادي الحوثي في تصريحات صحفية: "سنواصل استهداف السفن الإسرائيلية في البحر الأحمر حتى يتوقف العدوان على غزة، أما بشأن عملياتنا العسكرية ضد السفن والمصالح الأميركية فهي ستستمر حتى ينال الشعب اليمني حقه في الرد المشروع والمكفول، لاسيما وقد تجرأت الولايات المتحدة وبريطانيا باستهداف الشعب اليمني وسيادته". وفق تعبيره.

وزعم أن قيادة جماعته "هي من تقرر متى وأين وكيف ستنتهي هذه المعركة، فالأميركي هو من بدأها، ولكننا في من سيقرر نهاية هذه المعركة".

وأضاف هذا القيادي الحوثي: "بالنسبة لقواعد الاشتباك، فقد أرادت الولايات المتحدة أن تفرض قواعد تراها مناسبة وملائمة لها ولطبيعتها العسكرية في المنطقة، ولكن نحن وقيادتنا وقواتنا المسلحة هي التي تفرض قواعد الاشتباك، وتراها رادعة في هذا الشأن".

ودائما ما تزعم المليشيات الحوثية أن هجماتها في البحر الأحمر مرتبطة بالعدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، إلا أن الأطراف الأخرى، ومن بينها الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا تؤكد أن البحر الأحمر سيقى بؤرة توتر قابلة للانفجار مستقبلا على الدوام كوسيلة ابتزاز حوثية للمجتمع الدولي ما لم تفرض سيطرتها على كامل المياه والسواحل اليمنية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق