اخبار اليمن | أحدهم سلم نفسه طواعية .. محكمة حوثية تقضي بإعدام وسجن 22 عضوًا من حزب الإصلاح بصعدة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أصدرت مليشيا الإرهابية، حكمًا بإعدام 16 شخصا بينهم 7 مختطفين وسجن ستة آخرين، بتهمة "التخابر وإعانة العدو" وهي التهمة التي يواجهها كل معارضيها وخصومها والمواطنين في مناطق سيطرتها.

وقال المحامي "عبدالباسط غازي"، إن محكمة حوثية أصدرت حكما بإعدام وسجن 22 إصلاحيا، بينهم 9 جرى محاكمتهم غيابيا في محافظة صعدة شمال البلاد.

وأوضح غازي، في منشور له على منصة فيسبوك، أنه تم توكيله من قبل المختطف "ابراهيم يحي محمد عبدالله العزيري" الذي ينتمي لمحافظة صعدة بعد أن سلم نفسه طواعية بمجرّد علمه بانه مطلوب من قبل أمن صعده وتم ايداعه السجن ضمن قرابة22 متهما آخرين.

وأشار إلى أن المحكمة أصدر حكما باعدام المتهمين الفارين وعددهم 9 بالإضافة الى 7 متهمين آخرين من المحبوسين وحبس آخرين من 15 سنه و 10 سنوات ومن ضمنهم المختطف "عبدالله يحي محمد العزيري"، لافتا إلى استئناف الحكم، مؤكدا أن القضية رهن المحاكمة أمام الشعبة الجزائية.

وأكد "غازي" أنه قدم للمحكمة الابتدائية "أدلة براءة موكله مما نسب إليه وأنه لو كان مدانا لفر من ولما ذهب الى صعدة ليسلم نفسه وحال تفريغ هاتفه لم يثبت عليه شيء فكيف اصدرت المحكمة حكمها بحبسه 10 سنوات".

ووصف المحامي، الحكم الإبتدائي بأنه جائر متمنيا أن تقوم الشعبة الجزائية بإنصاف المتهمين وأن لا يتم قراءة مسودة الحكم من "التلفون" كما كان في الحكم الإبتدائي.

وقبل أيام أحالت المليشيات 11 شخصًا إلى النيابة العامة، تمهيدًا لإصدار أحكام ضدهم، بتهمة ذبح شقيق زعيمها إبراهيم الحوثي، الذي عثر عليه مقتولًا في إحدى الشقق السكنية بصنعاء.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق