اخبار اليمن | قيادي حوثي يتحدث عن ”مفاجآت قادمة” من مناطق الشرعية ويقع في خطأ فاضح!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تحدث قيادي بارز في مليشيات التابعة لإيران، عن ما وصفها بالمفاجآت القادمة التي لا تنضب، ستحدث في مناطق سيطرة الحكومة المعترف بها دوليا.

ونشر القيادي الحوثي حسين العزي، منتحل صفة نائب وزير الخارجية في الحكومة الانقلابية غير المعترف بها، صورة لمجموعة من منتسبي الجيش الوطني التابعة للشرعية، بمزاعم أنهم عائدين إلى المليشيات.

وقال: "الأحرار سيعودون ومن سيبقى هناك لن يبقى لعيون الصهاينة وإنما سيبقى ليلقنهم الدرس المناسب في الوقت المناسب ، لا يمكن ليمني مهما كانت عداوته واختلافه أن يرفع السلاح في وجه أخيه نيابة عن إسرائيل وعلى دهاقنة الارتزاق ومن يعولون عليهم أن ييأسوا تماماً من إمكانية حدوث ذلك (مفاجآتنا لاتنضب)". حسب تعبيره.

وفي خطأ وصفه ناشطون بالفاضح، تبين أن الصورة التي نشرها القيادي الحوثي السلالي العزي، هي صورة قديمة لمجموعة من منتسبي الجيش الوطني في إحدى الجبهات، وتعود لمعارك السنوات الثلاث الأولى ضد الانقلاب الحوثي، قبل أن تتدخل بريطانيا وأمريكا للضغط على الحكومة اليمنية لسحب قوات الجيش الوطني من حدود أمانة العاصمة الواقعة تحت سيطرة المليشيات الحوثية.

يذكر أن مليشيات الحوثي اعتقلت قبل أسابيع العشرات من الجنود، عادوا في فترات متفاوتة من مناطق في الساحل الغربي ومحافظات أخرى إلى صنعاء، بعدما انخدعوا بالأمان الذي ادعته المليشيات لمن يعود إلى أهله بمناطق سيطرتها.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق