اخبار اليمن | ما مصير القيادات الحوثية في سلطنة عمان بعد سريان التصنيف الأمريكي للجماعة كمنظمة إرهابية؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

طرح المحامي اليمني، محمد المسوري، تساؤلا بشأن مصير قيادات جماعة التابعة لإيران، والمتواجدة في سلطنة ، بعد سريان التصنيف الأمريكي للجماعة كمنظمة إرهابية.

وكتب المحامي المسوري على مواقع التواصل الاجتماعي: "سؤال لأشقاءنا في سلطنة عمان، طالما وقد دخل قرار تصنيف الحوثي جماعة إرهابية حيز التنفيذ، فما مصير قيادات وعناصر هذه الميليشيات الإرهابية الموجودين في السلطنة؟!".

وأضاف: "هل ستطلبون منهم المغادرة؟! أم ستقبلون وجود هذه العناصر الإرهابية لديكم؟ وهل ستسمحون لهم بممارسة نشاطهم من داخل السلطنة؟".

وتتواجد العديد من قيادات جماعة الحوثي بسلطنة عمان، بينها رئيس وفد المفاوضات في الجماعة، وناطقها الرسمي محمد عبدالسلام فليته، وآخرون.

وليس من المرجح، أن تقوم سلطنة عمان بطرد القيادات الحوثية من أراضيها، كونها أحد الوسطاء في عملية المفاوضات التي تجري بشأن الحرب في .

وكانت الخزانة الأمريكية أعلنت في وقت سابق من مساء الجمعة 16 فراير / شباط 2024، دخول قرار تصنيف ، منظمة إرهابية عالمية بشكل خاص، حيز التنفيذ.

وردا على ذلك، قال الناطق باسم جماعة الحوثي محمد عبدالسلام فليته، في تصريح رصده المشهد اليمني، "إن قرار التصنيف يعكس جانبا من نفاق أمريكا المكشوف والمفضوح، تريد به الإضرار باليمن دعما لإسرائيل وتشجيعا لها لمواصلة حرب الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة"، واضاف أنه لن يؤثر على عمليات جماعته في البحر الأحمر.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق