اخبار اليمن | ما أخطر وأهم ما في سريان التصنيف الأمريكي لجماعة الحوثي منظمة إرهابية؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

دخل القرار الأميركي بتصنيف ، كمجاعة إرهابية عالمية بشكل خاص، حيز التنفيذ رسميا مساء اليوم الجمعة 16 فبراير / شباط 2024.

وحول ذلك، يقول الباحث السياسي اليمني، عبدالسلام محمد، إن أهم ما في سريان تصنيف واشنطن للحوثيين منظمة إرهابية هو ضمان بقاء القرار الأممي 2216 وبقية القرارات الدولية بعد مقاربات دولية لإلغائه مع قرب عملية سياسية.

والقرار الأممي 2216، هو أحد القرارات الدولية المتصلة بالمرجعيات الثلاث، ويقضي بنزع السلاح عن المليشيات الحوثية.

ويضيف الباحث أن "التصنيف الأمريكي جاء بعد ضغوط قصوى على الجماعة الحوثية وداعميها الإيرانيين وسيؤدي حتما إلى عرقلة التفاهمات الخليجية الإيرانية في ".

ويرى أن "القرار هو انكشاف للغطاء الاقتصادي والمالي والسياسي للحوثيين سواء من قبل دول أو جماعات أو منظمات".

كما أنه خطوة واحدة في سلم تفكيك الجماعة وكبح جماح طموحها بالقدرة على تهديد المصالح الدولية، وهذا يضعف ورقة مهمة لإيران في المنطقة كانت تتلاعب بها مع المجتمع الدولي لتحقيق نفوذ لها في المنطقة. بحسب الباحث نفسه.

وكانت الخزانة الأمريكية أعلنت في وقت سابق من مساء اليوم، دخول قرار تصنيف الحوثيين، منظمة إرهابية عالمية بشكل خاص، حيز التنفيذ.

وردا على ذلك، قال الناطق باسم جماعة محمد عبدالسلام فليته "إن قرار التصنيف يعكس جانبا من نفاق أمريكا المكشوف والمفضوح، تريد به الإضرار باليمن دعما لإسرائيل وتشجيعا لها لمواصلة حرب الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة"، واضاف أنه لن يؤثر على عمليات جماعته في البحر الأحمر.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق