اخبار اليمن | أول تعليق رسمي لجماعة الحوثي على دخول القرار الأمريكي بتصنيف الجماعة منظمة إرهابية حيز التنفيذ

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

علق الناطق الرسمي باسم مليشيات التابعة لإيران، محمد عبدالسلام فليته، على إعلان الخزانة الأمريكية دخول قرار تصنيف ، منظمة إرهابية عالمية بشكل خاص، حيز التنفيذ.

وقال فليته "إن قرار التصنيف يعكس جانبا من نفاق أمريكا المكشوف والمفضوح، تريد به الإضرار باليمن دعما لإسرائيل وتشجيعا لها لمواصلة حرب الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة".

وقال إن جماعته لن تتأثر بالقرار ولن تتراجع عن "موقف المساندة لغزة المبدئي والإيماني والإنساني". حسب تعبيره.

واضاف، في منشور رصده المشهد اليمني، أن "أمريكا هي من تشجع وتدعم وتساند الإرهاب العالمي بدعمها إسرائيل ومجيئها إلى بحارنا والاعتداء على أراضينا، ولسنا نحن من ذهب إلى شواطئها وسواحلها، وإن كانت قد ألِفت واعتادت على استكانة عدد من الأنظمة لسياستها الاستعلائية والإرهابية فذلك لن يكون لها مع ". وفق تعبيره.

وقال إن جماعته مستمرة فيما وصفه "إسناد غزة" بكل الوسائل المتاحة، ومستمرٌ في منع السفن الإسرائيلية أو تلك المتجهة إلى موانئ فلسطين المحتلة حتى يتوقف العدوان الإسرائيلي ويرفع الحصار عن غزة.

وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية مساء اليوم الجمعة 16 فبراير / 2023 أن العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على الحوثيين "إرهابيين عالميين بشكل خاص" لعلاقتهم بهجمات على سفن تجارية في البحر الأحمر دخلت حيز التنفيذ. بحسب وكالة رويترز.

والشهر الماضي، قالت الحكومة الأمريكية إنها ستعيد جماعة الحوثي إلى القائمة العالمية للجماعات الإرهابية في مسعى لوقف الهجمات على الشحن الدولي.

وشنت مليشيات الحوثي التابعة لإيران، عشرات الهجمات على السفن في البحر الأحمر، منذ نوفمبر الماضي، وتقول إنها تساند الشعب الفلسطيني الذي يشن عليه الكيان الصهيوني المجرم، حرب إبادة جماعية للشهر الخامس على التوالي، خلفت عشرات الآلاف من الشهداء والمفقودين، وضعفهم من الجرحى معظمهم من الأطفال والنساء.

وتواصل المقاومة الفلسطينية الباسلة، التصدي للكيان الصهيوني لليوم الـ133 على التوالي، ملحقة بجيش الكيان المهزوم خسائر فادحة في العتاد والأرواح.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق