اخبار اليمن | عيدروس الزبيدي يناقش ”خارطة الطريق” مع المبعوث الأممي بعد عدوته من ”إيران”

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

التقى عيدروس الزبيدي، عضو مجلس القيادة الرئاسي، ورئيس ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الخميس، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن هانس جرونبيرج، وذلك بعد عودته من إيران.

وناقش اللقاء، الجهود المبذولة من قبل المجتمع الدولي والأشقاء في الإقليم لإعادة إحياء مسار السلام، وفي مقدمتها سُبل تخفيف التوترات في بلادنا والمنطقة، واستمرار الجهود التي ذكرتها خارطة الطريق الأممية، نحو وقف إطلاق النار في جميع أنحاء البلاد، وتدابير تحسين الظروف المعيشية، ووضع حد للانهيار الاقتصادي المُتسارع، وتوفير ظروف ملائمة لاستئناف العملية السياسية برعاية الأمم المتحدة. بحسب ما ذكر الموقع الرسمي للانتقالي.

وجدد الزبيدي التأكيد على دعم "جهود إحلال السلام، مؤكدا أن الأولوية في الوقت الحالي تقتضي تكريس الجهود لردع العدوان الحوثي وتبديد تهديداته على خطوط الملاحة الدولية، لخطره البالغ على اقتصاد بلادنا وأمنها الغذائي، واقتصاد الإقليم والعالم بشكل عام".

وكان غروندبرغ، زار الأسبوع الجاري، طهران والتقى خلال ذلك بوزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان وغيره من كبار المسؤولين والدبلوماسيين.

وشدد المبعوث في اجتماعاته على ضرورة حماية التقدم المحرز نحو وقف إطلاق النار على الصعيد الوطني، واتخاذ تدابير لتحسين الظروف المعيشية لليمنيين، واستئناف العملية السياسية في اليمن تحت رعاية الأمم المتحدة.

وتحقيقًا لهذه الغاية، بحث المبعوث الأممي مع المسؤولين الإيرانيين سبل الحفاظ على بيئة مواتية لاستمرار الحوار البناء في اليمن، من خلال الدعم الإقليمي والدولي المستمر والمتضافر لوساطة السلام التي تقودها الأمم المتحدة. بحسب بيان لمكتبه اطلع عليه المشهد اليمني.

وقال مكتب المبعوث إن المناقشات ركزت أيضًا على ضرورة تهدئة التوترات على المستوى الإقليمي، ومنع العودة إلى دائرة العنف التي ابتليت بها اليمن حتى الهدنة التي توسطت فيها الأمم المتحدة في عام 2022.

وقال جروندبرج: "لقد شجعني الدعم الإقليمي المستمر لجهود السلام التي تبذلها الأمم المتحدة في اليمن في وقت هناك الكثير على المحك بالنسبة لـ 30 مليون يمني"، وشدد على ضرورة التوصل إلى حل سلمي يلبي تطلعات اليمنيين.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق