اخبار اليمن | - الحرية أو الموت: مواطن يرفض الخضوع للمليشيا الحوثية ويقتل مشرفها في مواجهة شرسة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

لقي مشرف تابع لميليشيا الانقلابية مصرعه على يد مواطن في مديرية شهارة بمحافظة عمران، بعد محاولة الأول الاعتداء على الثاني داخل مقر للمليشيا، فيما قامت العناصر الحوثية بالانتقام من المواطن بطريقة وحشية وقتلته وتركت جثته على الطريق.

وقالت مصادر محلية إن المشرف الحوثي يدعى "محمد يوسف"، استدعى المواطن "عبدالله يايه"، إلى مقر المليشيا بذريعة التحقيق معه في قضية سرقة سلاح، وعند وصوله بدأ بالتهجم عليه بالألفاظ النابية وحاول سلبه سلاحه وجنبيته والتعدي عليه جسديا، ما دفع المواطن إلى الدفاع عن نفسه وإطلاق النار على المشرف وقتله في الحال.

وأضافت المصادر أن المليشيا الحوثية استنفرت عناصرها في المديرية وأرسلت حملة عسكرية مكونة من ١٧ طقما وعربتين محملة بالمسلحين، واقتحمت قرية "بيت يايه" التي ينتمي إليها المواطن، وحاولت تفجير منزله ومزرعته، لكنها واجهت مقاومة من قبل مشايخ وأهالي القرية الذين منعوها من الاعتداء على الممتلكات الخاصة.

وتابعت المصادر أن المليشيا الحوثية نجحت في الإيقاع بالمواطن في كمين نصبته له في قرية مجاورة يوم الاثنين، وسلمته لشقيق المشرف الحوثي المدعو "أبو يوسف"، الذي قام بتنفيذ حكم الإعدام عليه بدون محاكمة، وأطلق النار عليه من مسافة قريبة وأرداه قتيلا، ثم ترك جثته مرمية على قارعة الطريق.

واستنكرت المصادر الانتهاكات الحوثية بحق المواطنين في عمران، وطالبت بوقف الاعتداءات والانتقامات الجماعية التي تمارسها المليشيا ضد الأبرياء، وحماية حقوقهم وكرامتهم وسيادة القانون.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق