اخبار اليمن | الكشف عن مفاجأة أمريكية لإيران والحوثيين ستؤدي الى نهايتهما معا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال عبدالسلام محمد، خبير استراتيجي ومحلل سياسي، إن إيران هي الوحيدة التي تشعر بخطر اللعبة التي تقوم بها القوات الأمريكية مع الحوثيين في اليمن، وأنها تهدد بالرد كل يوم إذا تعرضت لهجوم من قبل الولايات المتحدة أو حلفائها.

وأضاف محمد أن الحوثي يعتقد أن عملياته في البحر الأحمر هي تمكين من الله له للسيطرة على المنطقة كلها، وأنه يصدق حديث الشارع الذي يقول إن الحرب لعبة بوبجي سينتصر فيها هو، ولا يدرك أنها آخر لعبة لسيده الإيراني.

وأوضح الخبير الاستراتيجي أن حرب البحر الأحمر التي يشنها الحوثيون بدعم من إيران هي مجرد مناورات تكشف تكتيكات النظام الإيراني، وأن الضربة الحقيقية التي ستوجه لها ستكون مع اكتمال خريطة المنطقة ولو تأخرت.

وتابع محمد قائلا: "13 عاما ظلت القوات الأمريكية تستخدم الضغوط العسكرية والاقتصادية، قبل أن تقرر إسقاط نظام صدام حسين ، وهو النظام الذي استخدم في فترة من الفترات كتوازن مع إيران ومهدد لدول الخليج.

والآن تتكرر التاريخ مع إيران، التي تواجه عزلة دولية وعقوبات شديدة، وتحاول اللعب بالنار في المنطقة، ولكنها تعلم أن الساعة تدق وأن النهاية قريبة".

وختم تدوينته بالقول: "إيران تلعب لعبة خاسرة مع الحوثيين، وتضيع وقتها ومواردها في حرب لا مستقبل لها، وتنسى أن القوات الأمريكية تراقبها وتحضر لها مفاجأة لن تنساها أبدا".


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق