اخبار اليمن | الكشف عن ضربات جوية مباغتة أمريكية بريطانية استهدفت قيادات حوثية بارزة وجماعة الحوثي تتكتم على الخسائر!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


أكدت مصادر مطلعة بصنعاء أن الغارات الجوية العنيفة والمباغتة التي شنتها مقاتلات أمريكية وبريطانية على مواقع للميلشيا بصنعاء وعدة مدن اخرى بشمال مساء أمس كان من ضمن أهدافها تصفية قيادات حوثية بارزة في الجماعة .
وأعتبرت المصادر في تصريحات لـ" المشهد اليمني " أن المقاتلات الأمريكية والبريطانية استهدفت بعدة غارات معسكر النهدين و مجمع " دار الرئاسة " بجنوب والذي عاود استخدامه كمقر لاجتماعات وانشطة رئيس وأعضاء المجلس السياسي الأعلى بعد إعادة ترميم غدد من الفيلل التي يتألف منها المجمع ومن ضمنها القاعة الكبرى الشهيرة التي كان الرئيس الراحل " صالح" يقيم فيها مراسم الاستقبال الرسمية في الأعياد والمناسبات الوطنية.
ورجحت المصادر أن الغارات التي استهدفت مجمع دار الرئاسة كانت موجهة لاستهداف قيادات بارزة في جماعة كانوا يتواجدون في المجمع الرئاسي حيث تم التكتم عن حدوث أي خسائر بشرية .


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق