اخبار اليمن | عاجل: الناطق العسكري للحوثيين يعلن شن هجوم على ”أهداف حساسة” وتوقيف مطارات وقواعد اسرائيلية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلن الناطق العسكري باسم مليشيات ، التابعة لإيران، يحيى سريع قبل قليل، عن تنفيذ هجوم جديد قال إنه استهدف "أهدافا حساسة" في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال سريع في بيان اطلع عليه المشهد اليمني، إن قواته أطلقت "دفعة من الطائرات المسيرة خلال الساعات الماضية على أهداف مختلفة وحساسة للعدو الإسرائيلي في الأراضي المحتلة, وكان من نتائج العملية توقف الحركة في القواعد والمطارات المستهدفة ولعدة ساعات".

وزعم أن جماعته ستنفذ المزيد من العمليات العسكرية حتى يتوقف العدوان الإسرائيلي الوحشي على قطاع غزة.

وكان الناطق باسم حركة حماس، أسامة حمدان، قال في مؤتمر صحفي اليوم، حول مشاركة في الحرب وشن هجمات على إسرائيل، إن الحركة ليس لديها معلومات حقيقية بشأن ذلك.

اقرأ أيضاً

وهذا هو البيان الثالث لناطق الحوثيين العسكري، حيث أصدر بيانا في تاريخ 31 أكتوبر الماضي، أعلن فيه تبني الجماعة لهجوم بالصواريخ الباليستية وقال إنه استهدف الأراضي الفلسطينية المحتلة، والبيان الثاني في 1 نوفمبر الجاري، وزعم إطلاق "كمية كبيرة" من الصواريخ باتجاه إسرائيل.

وجاء بيان الحوثيين الليلة، عقب مجازر مروعة ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، الليلة الماضية، وراح ضحيتها أكثر من 500 شهيد من المدنيين، بحسب تصريحات رسمية من قطاع غزة.

وتزامن ترويج تلك العمليات مع مجزرة مروعة ارتكبها الاحتلال بحق النازحين في مخيم جباليا شمال قطاع غزة، وهزت العالم، قبل أن تأخذ مزاعم عملية الحوثيين، حيزا كبيرا من الاهتمام العربي والدولي، عوضا عن الاهتمام بمجازر الاحتلال، وهو ما يعزز اتهامات رصدها "المشهد اليمني" بأن العملية وهمية كان الهدف منها إشغال الرأي العام عن ما يفعله العدو الصهيوني بحق غزة.

وأثيرت قضية مشاركة الحوثيين في الحرب وقصف اسرائيل، في بداية الأمر، بُعيد مجزرة الاحتلال في مستشفى المعمداني، التي هزت هي الأخرى، العالم، وخرجت الإدانات والضغوط الدولية ضد الاحتلال الاسرائيلي، قبل أن تخرج أنباء إطلاق الحوثيين لصواريخ عبر البحر الأحمر باتجاه إسرائيل، وتشغل الرأي العام هي الأخرى كذلك، بدلا من انشغاله بمجزرة مستشفى المعمداني.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق