اخبار اليمن | أول رد اسرائيلي على خطاب نصر الله: شكرا لك حبيبنا الغالي ودمت ذخرا لإسرائيل يا زعيم ”ما شاء الله”

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

علق الصحفي التابع لجيش الاحتلال الإسرائيلي، إيدي كوهين، على خطاب زعيم حزب الله اللبناني التابع لإيران، حسن نصر الله، عصر اليوم الجمعة، الذي عبر فيه صراحة عن خذلان غزة وعدم خوله في الحرب إلى جانب فصائل المقاومة الفلسطينية.

وقال كوهين، في منشور على منصات التواصل الاجتماعي، رصدها المشهد اليمني: "سماحة السيد حسن نصر الله شكرا لك على خطابك العقلاني تجاه دولتنا ونثني على كلامك وسحب عبارة انكم ستتدخلون اذا حدث التدخل البري".

وأضاف: "نحن في تل ابيب نتفهم حاجتكم لبعض عبارات الحماسة والتهديد والوعيد فهي ضرورية لقطيع الأغنام والبقر الذي ترعونه، دمت ذخرًا لدعم صمود دولتنا".

وقال الصحفي الإسرائيلي: "اقترح على حبيبنا الغالي سماحة السيد حسن نصر الله تبديل اسم حزبه ليصبح " ماشاء الله".

وأضاف في منشور آخر: "مافي حوب السيد عرف مصلحته مصلحته في سوريا والعراق واليمن شو بده بمسجد عمر بن الخطاب وقبة الصخرة الي بناها عبدالملك بن مروان والأقصى في المذهب الجعفري في السماء الرابعة هلا السيد يزرع حشيش ويبيعه هون وهونيك عشان يمول جيبة إيران بعد الحصار الاقتصادي ويخفف عنها تمويل الحزب المقدس".

وكان حسن نصر الله، أدلى بخطاب عصر اليوم الجمعة، يدعو أمريكا للضغط على الكيان الصهيوني لوقف عدوانه على قطاع غزة، ويحملها المسؤولية، ويشيد ببطولة المقاومة الفلسطينية وصمود أبناء غزة الأسطوري، ويدعو الحكومات العربية والاسلامية للضغط لوقف مجازر الاحتلال الغاشم بحق أهالي القطاع.

جاء ذلك بعد 4 اسابيع، من ترويج الإعلام والمحللين السياسيين، والأبواق التابعة لإيران، على أن صمت حسن نصر الله، الأمين العام لحزب الله اللبناني، يرعب إسرائيل، وانه سيظهر في اللحظة الحرجة ليقلب الموازين، ويحرق إسرائيل نصرة لغزة وفلسطين وبيت المقدس، التي لطالما تاجر بها، طوال عقود من الزمن، وذبح أهالي سوريا ولبنان والعراق واليمن، باسم القضية الفلسطينية العادلة.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق