اخبار اليمن | عاجل: أول رد للشرعية على الهجوم الحوثي الغادر بالطيران المسير على قوات التحالف جنوب السعودية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أدانت الجمهورية اليمنية بأشد وأقسى العبارات استهداف مليشيا الارهابية بطائرات مسيرة هجومية، اليوم، مواقع القوات البحرينية المرابطة بالحد الجنوبي في المملكة العربية السعودية الشقيقة ضمن قوات تحالف دعم ، مما ادى الى استشهاد واصابة عدد من الجنود البحرينيين.

وعبرت وزارة الخارجية في بيان لها، عن تضامن الكامل مع مملكة الشقيقة جراء هذا الهجوم الارهابي الغادر. بحسب وكالة سبأ.

وتقدمت الوزارة بخالص العزاء والمواساة للمملكة ولشعبها ولذوي الضحايا في هذا المصاب الجلل، سائلة المولى عز وجل ان يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان ويمن بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

وكان المتحدث الرسمي باسم قوات "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العميد الركن تركي المالكي، أعلن مساء اليوم، عن استشهاد ضابط وضابط صف وإصابة عدد من منسوبي قوة الواجب المشاركة من مملكة البحرين الشقيقة بعمليات إعادة الأمل والمرابطة على الحدود الجنوبية للمملكة صباح اليوم الاثنين (10 ربيع الأول 1445هـ ).

اقرأ أيضاً

وقال العميد المالكي في تصريح له اليوم : وإذ تنعي قيادة للتحالف الشهداء الأبطال الأوفياء لدينهم وأمتهم، فإنها تتقدم بأحر التعازي وصادق المواساة لأهالي وذوي الشهداء الأبطال، وتدعو الله أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته وأن يتقبلهم من الشهداء الأبرار وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

وأضاف العميد المالكي أن قيادة القوات المشتركة للتحالف تدين الهجوم الغادر صباح اليوم من بعض العناصر التابعة للحوثيين، باعتباره عمل عدائي غادر في سياق الأعمال العدائية خلال الشهر الماضي باستهداف إحدى محطات توزيع الطاقة الكهربائية وأحد مراكز الشرطة بالمنطقة الحدودية، وإن مثل هذه الأعمال العدائية والاستفزازية المتكررة لا تنسجم مع الجهود الإيجابية التي يتم بذلها سعياً لإنهاء الأزمة والوصول لحل سياسي شامل، وتؤكد قيادة القوات المشتركة للتحالف رفضها للاستفزازات المتكررة واحتفاظها بحق الرد في الزمان والمكان المناسبين.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق