اخبار اليمن | أول تعليق حكومي على تصفية مليشيات الحوثي للناشط ” المكحل حق اب ”

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

وصفت الحكومة ، عملية تصفية مليشيات الإرهابية، للناشط حمدي عبدالرزاق الملقب بـ "المكحل"، بالجريمة النكراء، وعبرت عن إدانتها واستنكارها الشديد لهذه الجريمة.

وقال وزير الإعلام، معمر الإرياني، إن هذه الجريمة التي ارتكبتها مليشيات الحوثي بحق الناشط في معتقلاتها بمدينة إب، ليست الحادثة الاولى، فقد لقى مئات المختطفين والمخفيين قسرا ذات المصير في معتقلات المليشيا، نتيجة التعذيب النفسي والجسدي المميت وسوء المعاملة والحرمان من الرعاية الطبيعية ومن ابسط الحقوق.

واليوم الأحد، أقدمت مليشيات الحوثي على تصفية الناشط الملقب بالمكحل، بعد خمسة أشهر من مداهمة منزله بمدينة إب، واعتقاله، على اثر انتقادات وجهها للمليشيا، وكشف ممارساتها الاجرامية وفساد قياداتها والأوضاع الماساوية التي يعيشها غالبية اليمنيين في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية سبأ، عن الإرياني قوله إن ارتكاب مليشيا الحوثي الإرهابية هذه الجريمة النكراء، يأتي فيما لا يزال خمسة من الناشطين ومشاهير منصات التواصل الاجتماعي في مناطق سيطرتها وهم "أحمد حجر، مصطفى المومري، احمد علاو، عيسى العذري، حمود المصباحي" رهن الاعتقال، ويخضعون لمحاكمة غير عادلة في محكمة غير قانونية بتهم ملفقة، على خلفية ارائهم.

اقرأ أيضاً

وطالب الإرياني المجتمع الدولي والامم المتحدة والمبعوثين الأممي والأمريكي ومنظمات وهيئات حقوق الانسان بادانة واضحة لهذه الجرائم النكراء، باعتبارها انتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني وجرائم مرتكبة ضد الإنسانية، والضغط لاطلاق فوري لكافة المختطفين في معتقلات مليشيا الحوثي وعلى رأسهم الصحفيين والاعلاميين والنشطاء.

وكانت مصادر ذكرت للمشهد اليمني، أن الشاب "الملقب بالمكحل" تعرض للتصفية من قبل مليشيا الحوثي، وقامت برميه من مبنى إدارة أمن المليشيا لطمس معالم الجريمة، وأشارت إلى أن المليشيات، ادعت بعد الحادثة أن الشاب توفي أثناء محاولة فرار بالقفز من الدور الرابع.

يشار إلى أن المليشيات كانت قد اختطفت "الخولاني" للمرة الثانية بعد حملة عسكرية حاصرت منزله والحي الذي يسكنه في المدينة القديمة بمديرية المشنة لعدة أيام، بسبب انتقاد مليشيا الحوثي وزعيمها على قناته بموقع يوتيوب، وتعرض لتعذيب وحشي داخل السجن قبل أن يتم الإفراج عنه في وقت لاحق مقابل البقاء تحت رقابة المليشيا والاستدعاء المستمر.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق