اخبار اليمن | وفرت له مليشيا الحوثي ملاذًا آمنًا للوصول إلى مارب.. مقتل قيادي أجنبي في تنظيم القاعدة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشفت مصادر مطلعة، عن توفير مليشيا الحوثي ملاذات آمنة لقيادات بارزة في تنظيم القاعدة الإرهابي، بهدف تحريك ورقة الإرهاب من جديد.

ويوم الأحد الماضي، استطاعت طائرة بدون طيار أمريكية الإطاحة بالقيادي البارز في تنظيم القاعدة حمد بن حمود التميمي أحد رجالات الظل للتنظيم الإرهابي، بعد نحو 10 أعوام من دخوله اليمن.

وقتل التميمي في ضربة جوية استهدفت وكر إقامته، يوم الأحد الماضي، في منزل صغير شمال مزرعة "آل الحاج" في بلدة "الحصون" بمديرية وادي عبيدة شرقي محافظة مأرب، شرقي اليمن.

وكشفت المصادر أن مليشيات الحوثي وفرت خطوطًا آمنة لانتقال بعض من قيادات القاعدة من محافظة البيضاء (وسط) إلى محافظة مأرب (شرق)، وذلك ضمن مساعيها استثمار ورقة الإرهاب دوليا، بينهم القيادي التميمي الذي يسمي نفسه عبدالعزيز العدناني، بحسب "العين الإخبارية".

اقرأ أيضاً

والقيادي عبدالعزيز العدناني وهو الاسم الحركي للتميمي، استقر في بداية الأمر في مديرية الجوبة، جنوبي مأرب، قبل أن يستقر في مديرية وادي عبيدة، شرقي المحافظة ويلقي حتفه هناك.

يشار إلى أن التميمي، كان قد وصل اليمن بعد عام 2012، بعد نحو 10 أعوام من دراسته العلوم الشرعية، ما جعله أحد أبرز القيادات ذات العضوية في مجلس الشورى قبل أن يترقى إلى منصب المسؤول الشرعي للتنظيم الإرهابي.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المشهد اليمني ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المشهد اليمني ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق