اخبار اليمن | الأطباء اليمنيون في المهجر يحذرون من كارثة ستشهدها اليمن.. وإطلاق نداء عاجل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

حذر الأطباء اليمنيون في المهجر، من كارثة صحية ستجتاح ، في ظل حرب المليشيات الحوثية على اللقاحات.

وعبر الأطباء اليمنيون في المهجر (YDD)، في بيان صادر بتاريخ 18 فبراير 2023 عن قلقهم البالغ من حملة إعلامية يقودها بعض الأفراد والتي تثبط الناس عن الحصول على التطعيمات الأساسية لأطفالهم وتشجع ادعاءات غير علمية وكاذبة حول اللقاحات.

وأدانت YDD بشدة السلطات الصحية في لتأييدها لهذه الحملة حيث أدت إلى التردد في الحصول على اللقاحات وتراجع متزايد في تغطية التطعيم في المناطق المتضررة.

وأشار البيان إلى أن هذه التصرفات المليشياوية تسببت في زيادة الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقاح مثل التهاب السحايا والالتهاب الرئوي والخناق والسعال وشلل الأطفال، مما يمكن أن يسبب مضاعفات شديدة أو إعاقات أو حتى الوفاة.

اقرأ أيضاً

وأضاف البيان: "يزداد الوضع تفاقماً بسبب المعلومات الواردة من منظمة الصحة العالمية، والتي تشير إلى ارتفاع في الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقاحات في المناطق ذات التغطية المنخفضة بالتطعيم، إلى جانب ظهور شلل الأطفال في اليمن. كان اليمن معتمدًا في عام 2009 كبلد خالٍ من شلل الأطفال، مما جعل ظهور المرض من جديد نكسة كبيرة".

وتابع: "للأسف، هناك الآن الآلاف من حالات الحصبة ومئات حالات الدفتيريا والسعال التي تؤثر على اليمن، مع موجات وبائية متوقعة قد تودي بحياة العديد من الأبرياء".

وحث الأطباء اليمنيون في المهجر (YDD) الآباء على سرعة تطعيم أطفالهم لحمايتهم من الإصابة بمرض قد ينتج عنه مضاعفات خطيرة أو . يدعون المهنيين الصحيين إلى التوعية بأهمية اللقاحات ومواجهة المعلومات المضللة لتعزيز جهاز المناعة في المجتمع.. وناشدوا أساتذة الجامعات والباحثين توضيح العواقب الوخيمة لعدم التطعيم في بعض مناطق اليمن.

ودعت YDD على وجه السرعة القنوات الإعلامية والمثقفين إلى تثقيف وتحذير الناس من مخاطر عدم تلقيح أطفالهم والدعوة إلى سهولة حصول جميع المواطنين على التطعيمات الأساسية. وكذا المنظمات الدولية ومنها منظمة الصحة العالمية واليونيسيف لممارسة الضغط الدولي على السلطات الصحية بصنعاء للتراجع عن خطابها الذي سيكون له شدة العواقب، والتوقف عن غض الطرف عن هذه الكارثة الصحية الوشيكة.

وأكد الأطباء اليمنيون في المهجر (YDD) أن مكافحة الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقاحات في اليمن هي أولوية قصوى. سيعملون بلا كلل لحماية صحة الأطفال والأجيال القادمة من الأمراض والأساطير التي تهدد حاضرهم ومستقبلهم. تدعو شركة YDD جميع العاملين في مجال الرعاية الصحية إلى المبادرة والعمل للتوعية بأهمية اللقاحات ومواجهة الفئات التي تروج للأساطير ضد اللقاحات.


إخترنا لك

0 تعليق