المهرة تحتفل بعيد الاستقلال الوطني الجنوبي الـ30 من نوفمبر بمهرجان جماهيري كبير بمديرية المسيلة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

(المندب نيوز) خاص

احتفلت محافظة المهرة بعيد الاستقلال الوطني الجنوبي الـ30 نوفمبر من خلال مهرجان جماهيري كبير أقيم بمديرية المسيلة

برعاية الرئيس القائد /عيدروس قاسم الزُبيدي – رئيس وبحضور الدكتور / سالم علي القميري رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في المحافظة ونائبة الأستاذ/حسان مهدي بلحاف واعضاء الجمعية الوطنية في المهرة وقيادات انتقالي المديريات وعدداً من الشيوخ والأعيان والشخصيات الاجتماعية والسياسية في المحافظة.

واحتضنت مديرية المسيلة بمحافظة المهرة عصر اليوم الأربعاء فعالية جماهيرية حاشدة شارك فيها الآلاف من مختلف مناطق مديرية المحافظة، وذلك للاحتفال بالذكرى الـ55 لعيد الاستقلال الوطني الجنوبي 30 نوفمبر والتي يأتي متزامناً مع العيد الوطني الاماراتي.

حيث رفع المحتشدون أعلام دولة وصور الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي واعلام دول العربي وصور قيادتها وشهداء الإمارات.

وتأتي ذكرى عيد الأستقلال بالتزامن مع احتفالات الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة التحالف العربي، بمناسبة الذكرى الـ51 لليوم الوطني، وذكرى يوم الشهيد الإماراتي.

وفي افتتاحية المهرجان القى رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية المسيلة الأستاذ/حسن عمر باعباد، كلمة ترحيبية رحب من خلالها بقيادات انتقالي المحافظة ممثلة بالدكتور /سالم علي القميري رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة المهرة وبأعضاء الجمعية الوطنية عن المحافظة.

وفي الزخم الجماهيري الكبير الذين قدموا إلى مديرية المسيلة من كل حدبا وصوب للمشاركة في هذه الفعالية التي تعبر عن احتفال أبناء المهرة في هذه المناسبة العظيمة،مؤكداً ان الجنوب حقق انتصارات عسكرية وسياسية بحنكة قياداته السياسية على طريق تحقيق الإرادة الشعبية الجنوبية وهدفها السامي.

كما ألقى الأستاذ /حسان مهدي بلحاف، كلمة نقل في مستهلها تحيات الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي ، لأبناء محافظة المهرة المحتشدين في هذه الفعالية الجماهيرية الكبرى.

واستعرض بلحاف عدداً من الدلالات التي تحملها ذكرى الاستقلال الوطني لشعب الجنوب وما قدمه أبناء الشعب الجنوبي من تضحيات وملاحم بطولية خالدة توجت بنيل الاستقلال الناجز والأول في ال”30″ من نوفمبر من العام 1967م مؤكداً بأن مسيرة ثورة الاستقلال الثاني ماضية صوب تحقيق هدفها المنشود داعيا الجميع إلى المزيد من التلاحم ورص الصفوف والصمود والثبات أمام كافة التحديات والمؤامرات التي تحاك من قبل أعداء الجنوب و إفشالها كسابقاتها و الذين قال بأنهم لا و لم ولن ينجحوا بتركيع شعبنا الجنوبي الصامد..

وحيا بلحاف الحشد الجماهيري المهيب الذين قدموا من كافة مناطق المحافظة و احتفاءً بالذكرى الـ55 لعيد الاستقلال المجيد “30” نوفمبر، مثمناً جهود الحشد الجماهيري المهيب بهذا الحفل الذي يتزامن مع احتفالات الأشقاء في دول التحالف العربي، مقدماً التهاني لدولة الإمارات العربية المتحدة بمناسبة الذكرى الـ51 لليوم الوطني، وذكرى يوم الشهيد الإماراتي.

وجدد المحتشدين مطالبتهم سرعة تنفيذ الشق العسكري والسياسي من مشاورات ، وتشكيل قوة دفاع المهرة لإدارة شؤون المحافظة من ابناءها أمنياً وإدارياً مؤكدين تمسكهم بالثوابت الوطنية المتمثلة في التحرير والاستقلال الناجز .

وكان الحفل قد شهد العديد من الفقرات الفنية والثقافية التراثية التي يمتاز بها أبناء محافظة المهرة ،وكذلك تم استعراض العديد من الرقصات الشعبية والتي كانت أبرزها رقصة الكبارة التي تشتهر بها مديرية المسيلة.

والقيت في الإحتفالية القصائد الشعرية الحماسية لكل من الشاعر احمد باحلي والشاعر سالم علي المقدم والتي نالت استحسان جميع الحضور.

كما تم تكريم العديد من الأسر المناضلة والتي قدمت التضحيات من أبناء مديرية المسيلة في كافة مراحل الثورة الجنوبية.

النقرات 1


0 تعليق