اخبار حضرموت - الكتيبة الخاصة بالمنطقة العسكرية الثانية تنفذ مشروع مسير لسرية المشاه لمسافة 30 كم في أرياف #المكلا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

(المندب نيوز) خاص

نفذت الكتيبة الخاصة، التابعة للمنطقة العسكرية الثانية، صباح اليوم، بأرياف مدينة المكلا، مشروع مسير خاص بسرية المشاه في الكتيبة، لمسافة ٣٠ كيلومتر، قطعها الجنود خلال ٤ ساعات فقط.

وذلك ضمن خطة العام التدريبي الجاري، لإبقاء الجاهزية القتالية لمنتسبي الكتيبة بأفضل حالاتها، ورفع اللياقة البدنية، وقوة التحمل، وتخطي العوائق ضمن مختلف الظروف، خصوصاً درجات الحرارة المرتفعة، والتي تجاوزت الـ ٤٠ درجة مؤوية، مع نسبة رطوبة عالية.

وأعلن رئيس أركان الكتيبة، النقيب عمر سالم باقديم، بدء المسير لمسافة ٣٠ كيلومتر، عبر الجبال والهضاب، والأهداف والضوابط والتعليمات الخاصة بالمسير، وذلك حتى يكون مسير ناجح ومنظم.

وقدم النقيب باقديم، للسرية المشاركة شرحاً عملياً للمعارك التصادمية، وكيفية خوضها، وتحقيق النصر بها، وما يترتب عليها من خطط وأساليب قتالية، يتم فيها إلحاق أفدح الخسائر بالعدو.

وفي ختام المسير، وعودة السرية لنقطة الانطلاق، أكد النقيب “باقديم” نجاح المسير، وتفوق سرية المشاه، وانضباط وروح منتسبيها العالية.

شارك بالمسير كلاً من رئيس أركان الكتيبة النقيب “بن قديم”، نائب رئيس العمليات الملازم أول ناصر زيد بن حريز، وركن التدريب الملازم أول مجاهد ناصر باسرور، وقائد سرية الحماية الملازم ثاني محمد مزهر بن غانم، ونائب قائد سرية الاحتياط الملازم ثاني أمين هادي باعكيران، إضافة لعدد من ضباط الكتيبة.

المكلا/ شعبة التوجيه المعنوي بقيادة المنطقة العسكرية الثانية:

نفذت الكتيبة الخاصة، التابعة للمنطقة العسكرية الثانية، صباح اليوم، بأرياف مدينة المكلا؛ مشروع مسير خاص بسرية المشاه في الكتيبة، لمسافة ٣٠ كيلومتر، قطعها الجنود خلال ٤ ساعات فقط.

وذلك ضمن خطة العام التدريبي الجاري، لإبقاء الجاهزية القتالية لمنتسبي الكتيبة بأفضل حالاتها، ورفع اللياقة البدنية، وقوة التحمل، وتخطي العوائق ضمن مختلف الظروف، خصوصاً درجات الحرارة المرتفعة، والتي تجاوزت الـ ٤٠ درجة مؤوية، مع نسبة رطوبة عالية.

حيث أعلن رئيس أركان الكتيبة، النقيب عمر سالم باقديم؛ بدء المسير لمسافة ٣٠ كيلومتر، عبر الجبال والهضاب، والأهداف والضوابط والتعليمات الخاصة بالمسير، وذلك حتى يكون مسير ناجح ومنظم.

كذلك قدم للسرية المشاركة شرحاً عملياً للمعارك التصادمية، وكيفية خوضها، وتحقيق النصر بها، وما يترتب عليها من خطط وأساليب قتالية، يتم فيها إلحاق أفدح الخسائر بالعدو.

وفي ختام المسير، وعودة السرية لنقطة الانطلاق؛ أكد النقيب “باقديم” نجاح المسير، وتفوق سرية المشاه، وانضباط وروح منتسبيها العالية.

شارك بالمسير كلاً من رئيس أركان الكتيبة النقيب “بن قديم”، نائب رئيس العمليات الملازم أول ناصر زيد بن حريز، وركن التدريب الملازم أول مجاهد ناصر باسرور، وقائد سرية الحماية الملازم ثاني محمد مزهر بن غانم، ونائب قائد سرية الاحتياط الملازم ثاني أمين هادي باعكيران، إضافة لعدد من ضباط الكتيبة.

النقرات 3


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق