اخبار حضرموت - أركان المنطقة العسكرية الثانية يتفقد لواء شبام  بمديريتي دوعن والضليعة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

دوعن(المندب نيوز) خاص

بتوجيهات من نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، محافظ ، قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء الركن ؛ تفقد رئيس أركان حرب المنطقة العسكريةالثانية، العميد الركن عويضان سالم عويضان، معسكر قيادة لواء شبام، والنقاط والمواقع العسكرية التابعة للواء، في بمديريتي دوعن والضليعة، صباح أمس.

حيث كان في استقبال العميد الركن “عويضان” ومرافقيه؛ قائد لواء شبام، العقيد عادل عبدالشيخ التميمي، وأركان حرب اللواء، المقدم سالم كرامة القرزي، ورئيس العمليات، الرائد محمد بن لسود، وضباط وصف ضباط وجنود من اللواء.

ونقل العميد الركن “عويضان” تهاني وتبريكات القائد “البحسني” ؛ وذلك بمناسبة الذكرى السادسة لتحرير ساحل حضرموت من سيطرة تنظيم القاعدة الإرهابي «٢٤ إبريل»، وحلول عيد الفطر المبارك، متمنياً أن يعيد الله أعيادنا الوطنية والدينية وحضرموت في أمان ورخاء واستقرار.

كما أشاد رئيس أركان حرب المنطقة العسكرية الثانية بمستوى الانضباط والضبط والربط العسكري باللواء، والجاهزية العالية لمقاتلية تحسباً لكل ما قد يقلق الأمن والسكينة العامة للمواطنين، مذكراً بالتضحيات الكبيرة والشهداء الذين قدمهم اللواء من أجل أن تنعم مدن ومناطق ساحل حضرموت بالأمن والاستقرار، وتعود عجلة التنمية فيها للدوران.

كذلك أثنى على مستوى التدريب الجيد الذي يتلقاه مقاتلوا اللواء على مختلف الأسلحة، والمستوى المتقدم الذي وصلوا له بتدريباتهم، ليبرز من بين منتسبي اللواء الكثير من المقاتلين المحترفين في استخدام الأسلحة النوعية والمتقدمة، كلاً ضمن اختصاصه العسكري.

مشدداً على بذل المزيد من الجهود خلال التدريب، لما للتدريب من أهمية بالغة في إعداد القوات العسكرية بالشكل الأمثل، ومبدياً ثقته الكبيرة في كفاءة واقتدار اللواء في تنفيذ كل ما يوكل إليه من مهام وواجبات عسكرية بالشكل المطلوب، وأن تظل مناطق انتشاره الاستراتيجية آمنه ومستقره، وتبقى السد المنيع في وجه كل من تسول له نفسه المساس بحضرموت.

بدوره رحب قائد لواء شبام، العقيد “التميمي” بزيارة العميد الركن “عويضان” ومرافقيه، شاكراً قيادة المنطقة العسكرية الثانية على ما تبديه من اهتمام ومتابعة حثيثة دائمة، سعياً منها للتطوير الدائم لألويتها ووحداتها العسكرية، وإبقائها تحت الجاهزية القتالية الدائمة تحسباً لأي مستجدات، حتى تكون حضرموت ومنها عليها آمنين ومستقرين مهما حصل من حولها.

مؤكداً أن لواء شبام بكامل قوته وعتاده سيبقى سيفاً في غمد المنطقة العسكرية الثانية، جاهزاً على الدوام للقيام بأية مهام قد توكل إليه، وساعياً على الدوام لتنفيذ واجباته العسكرية على أكمل وجه، وأنهم في لواء شبام سيسيرون على نهج شهدائهم الأبرار، ويهبون أرواحهم ودمائهم فداء لتراب حضرموت.

وخلال الزيارة التفقدية، عقد رئيس أركان حرب المنطقة العسكرية الثانية العميد الركن “عويضان” عدة اجتماعات بقيادة اللواء وضباطه، كذلك تفقد النقاط المواقع الخارجية للواء، ومتابعة عملهم خلال عيد الفطر المبارك.

رافق العميد الركن “عويضان” خلال زيارته التفقدية؛ رئيس شعبة التدريب بقيادة المنطقة العسكرية الثانية، العقيد ناصر سالم الذيباني، وعدد من ضباط قيادة المنطقة.

النقرات 0


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق