السلطان “بن عفرار” يرفض إقليم #حضرموت ويعلن وتأييده للقضية الجنوبية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

(المندب نيوز) خاص

أقام المجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى اليوم الأربعاء مهرجان جماهيري حاشد بمدينة الغيضة عاصمة محافظة المهرة.

المهرجان الكبير الذي حضره الآلاف من أبناء المحافظة عبروا من خلاله عن تمسكهم بالمجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى برئاسة السلطان عبد الله بن عيسى آل عفرار وعبروا عن رفضهم لكل المحاولات التي تستهدف تزوير إرادة أبناء المحافظتين واستنساخ اسم المجلس العام في محاولة لتشويش وتشويه المواقف الثابتة للمجلس العام .

وفي كلمة للسلطان عبد الله بن عيسى آل عفرار أمام الحشد الجماهيري الكبير قال إن هذا الحشد هو تأكيدا على التفاف أبناء المحافظة مع المجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى وتمسكها بهويتها التاريخية ومشروعها الوطني على حدود 1967 م ناقلا للجماهير تحيات إخوانهم من أبناء محافظة الذين يبادلونهم كل المحبة والوفاء وتمسكهم بروابطهم التاريخية وتماسك النسيج الاجتماعي.

وأشار إلى الموروث الاجتماعي الذي تميزت به محافظتي المهرة وسقطرى بالتوحد والتأخي بين كل مكونات المجتمع داعيا إلى نبذ كل أسباب الفرقة والتشظي وتوحيد الكلمة والوقوف خلف المجلس العام والحفاظ عليه كمشروع وطني معبرا عن أهداف وتطلعات كل أبناء المحافظتين والوقوف بحزم أمام كل ما يستهدف أبناء المحافظتين داعيا إلى المصالحة الوطنية وتوحيد الصف والكلمة لأبناء المحافظتين لمواجهة كل الأخطار المحدقة و تمتين لحمتنا الداخلية ومشروعنا الوطني وأمن واستقرار المحافظة.

وأشار السلطان عبدالله بن عيسى ال عفرار إلى أن المجلس العام مع القيادة السياسية ممثلا بالرئيس ومع العربي ممثلا بالأشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة العربية المتحدة واشقائنا في الجوار بسلطنة ، ونشكرهم جميعا على الدعم الذي قدموه لمحافظتنا والوطن عموما، ونطالب كل الخيرين في العالم أن يحترموا إرادتنا و يقفوا مع مطالبنا المشروعة مشيرا إلى أن أي إعلان عن اقليم بمحافظاته الأربع يعد تعديا صارخا لإرادة ابناء محافظتي المهرة وسقطرى وحينها لن يكون أمامنا إلا اعلان إقليم المهرة وسقطرى مستمدين مشروعيتنا من الإجماع الرسمي والشعبي، واعتبر أن هذا المهرجان هو بداية العد التنازلي لهذا الموقف وقال إن المراهنين على التباينات بين أبناء المهرة أن رهانهم خاطئ فهذه الأمور المصيرية لا نختلف عليها وسنتفق حول كل تفاصيلها لذلك نقول لهم رهانكم خاسر.

واعلن السلطان عبدالله بن عيسى ال عفرار دعم وتأييد المجلس للقضية الجنوبية داعيا إلى حلها حلا عادلا بما يحقق آمال وتطلعات أبناء .

واختتم كلمته بالتأكيد على أهمية وحدة الصف ونبذ الفرقة والاختلاف دعما للأمن واستقرار محافظة المهرة وعدم السماح لأي كان بجر المحافظة إلى مربع الفوضى والاقتتال الداخلي.

من جهته ألقى الشيخ صالح بن عليان وكيل المحافظة رسالة إلى فخامة رئيس الجمهورية المشير عبد ربه منصور هادي أكد فيها على مشروعية مطالب أبناء محافظتي المهرة وسقطرى مذكرا بهذا المطلب الذي قدم للرئيس عبد ربه منصور هادي قبل مؤتمر الحوار الوطني بالعاصمة .

وأشار بن عليان إلى أن هذا المطلب بإجماع شعبي بإقامة إقليم المهرة وسقطرى على حدود 1967 م في أي تسوية سياسية وحددوا هذا المطلب باكثر من مناسبة على مدى عشرة أعوام ،وقال إلى أن هذه الجماهير تؤكد بإرادتهم الشعبية تمسكهم بهذا الخيار المجمع عليه ورفضهم المطلق للألحاق باي تسميات أو مسميات ومنها ما يسمى إقليم حضرموت.

وقال إن الخصوصية التاريخية لكيان المهرة وسقطرى أرضا وانسانا وثقافة ولغة وموقعها الجغرافي المميز برا وبحرا تعطيهم الحق بتمسكهم بخيارهم وان تجاهل مطالبهم تحت أي مبرر لن يثنيهم عن سعيهم ونضالهم عن هذا الحق الشعبي والتاريخي املا أن ترى رسالة هذه الجماهير اهتمام وتقدير فخامة رئيس الجمهورية وان التاريخ سيسجل هذا الموقف بأحرف من نور موقفكم العادل والشجاع مع أبناء المحافظتين وإعلان إقليم المهرة وسقطرى.

تخلل المهرجان الحماهيري عدد من القصائد الشعرية و اهازيج تراثية شعبية نالت الاستحسان.

حضر المهرجان الشيخ توكل ياسين بلحاف – رئيس الهيئة التنفيذية للمجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى و عضو مجلس الشورى شخصيات سياسية و اجتماعية و شيوخ و ابناء وقبائل المهرة و منظمتي الشباب و المرأة بالمجلس العام و قيادات نسوية مجتمعية.

النقرات 0

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر السلطان “بن عفرار” يرفض إقليم #حضرموت ويعلن وتأييده للقضية الجنوبية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المندب نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المندب نيوز

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق