اخبار حضرموت - محافظ #حضرموت: لن نسمح بأي عمل عسكري خارج المؤسسات العسكرية والأمنية الرسمية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

( المندب نيوز ) المكتب الإعلامي للمحافظ

أكد محافظ رئيس اللجنة الأمنية بالمحافظة قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن ، في تصريح صوتي لعموم أبناء المحافظة، أن أبناء حضرموت جميعهم إخوة بمختلف انتماءاتهم، مشيراً الى أنه منذ تحرير ساحل حضرموت في 24 من إبريل 2016م انتهجت قيادة السلطة المحلية والعسكرية بالمحافظة نهج بناء المؤسسات العسكرية والأمنية والمدنية، وتم قطع شوطاً كبيراً في هذا الاتجاه، وذلك خدمةً للوطن وفي اتجاه وضع اللبنات الأولى لبناء دولة المؤسسات والنظام، وواجهنا صعوبات كبيرة في بداية المشوار حيث ظهرت مجاميع وأشخاص حاولوا تكوين قوى عسكرية خارج إطار المؤسسات الرسمية، لكننا واجهنا ذلك بقوة وأفشلناه.

وأضاف المحافظ “اليوم نشاهد بعض الأخوة يقعون في نفس الخطأ لذلك اؤكد أن في حضرموت قوة عسكرية وأمنية واحدة وأن أي مظاهر لقوة عسكرية خارج هذه المؤسسات غير مقبول، وأن القوة العسكرية والامنية بالمحافظة تأتمر بأمر قائد واحد ورئيس واحد للجنة الأمنية بالمحافظة.

وحذر المحافظ القائمين على أي عمل عسكري خارج المؤسسات الرسمية بأن ذلك لا يخدم حضرموت ولا يخدم المصالح العليا للوطن، مشيراً الى أنه أصدر التوجيهات اللازمة للأجهزة العسكرية والأمنية بأن تمنع أي تجمعات لأي عمل من هذا النوع، وسيتم إتخاذ الإجراءات القانونية بحق من يعمل خارج هذه المؤسسات، داعياً المواطنين بأن يقفوا صفاً واحداً حتى لا نعرّض حضرموت والوطن لمتاهات جديدة”.

النقرات 0

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق