مدير الصحة بالمهرة يوضح ملابسات الحالتين المشتبه إصابتها بكورونا ويطمئن المواطنين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

(المندب نيوز )خاص

أكد مدير عام مكتب الصحة والسكان بمحافظة المهرة الدكتور عوض مبارك سعد، في تصريح خاص لمركز المهرة الإعلامي، إن الحالتين المشتبه بإصابتها بفيروس في محافظة المهرة، لا تنطبق أعراضها مع التعريف القياسي للفيروس المستجد.

وأوضح سعـد، إن الحالتين الوافدة إلى المحافظة، أحدها لشخص صومالي الجنسية في العقد الثالث من العمر، قادم من محافظة ، كان يعاني من حمى وسعال خفيف وقد تم إخضاعه للحجر وأخذ العينات المخبرية منه وإرسالها إلى محافظة للتأكد.

وأما الحالة الثانية لشخص من محافظة المهرة قادم من دولة عبر البحر، ولم يلتزم بالحجر الصحي، وقد تم تهريبه على متن قارب إلى الساحل، والجهات الأمنية قامت بإحضاره وهو يخضع حالياً للحجر الصحي كإجراء إحترازي.

وبيـّن مدير عام مكتب الصحة والسكان بالمحافظة، إن كلا الحالتين حالتها الصحية مستقرة ولا تدعوا للقلق، مشيراً إلى إنه يتم إلزام أي شخص قادم من المناطق الموبؤه بالحجر الصحي، حفاظاً على صحة وسلامة المواطنين من مخاطر الإصابة فيروس كورونا.

مؤكداً إنه لا يوجد أي حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في المحافظة حتى ساعة كتابة الخبر، لافتاً أن مكتب الصحة والسكان يقوم بعدد من الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة أي حالات طارئة.

ودعا الدكتور عوض مبارك سعد، كافة المواطنين إلى التعاون مع مكتب الصحة والسكان ولجنة الطوارئ بالمحافظة والإبلاغ عن أي شخص تظهر عليه أعرض فيروس كورونا المستجد.

وناشد سعـد الإعلاميين وكافة النشطاء ورواد التواصل الإجتماعي، إلى توخي الحذر في النشر وعدم إقلاق السكينة العامة بنشر الشائعات وزرع الخوف لدى المواطنين، مطالباً وسائل الإعلام إلى تحري الدقة والمصداقية في تناول الأخبار، وأخذ المعلومات من مصادرها الرسمية، ومبيناً بأن مكتب الصحة والسكان لن يتردد في توضيح أي معلومة للإعلام والنشطاء والمواطنين في حال ظهور أي مستجدات تتعلق بوباء كورونا.

النقرات 58

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق