اخبار الامارات اليوم العاجلة - "كشافة الإمارات" الأولى عربياً في مقياس الجودة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ت + ت - الحجم الطبيعي

حصلت جمعية كشافة الإمارات على اعتماد المنظمة العالمية للحركة الكشفية لمقياس الجودة في المجال الكشفي والذي يعرف بأداة تقييم الدعم العالمي في الإصدار الثالث "GSAT" لتكون أول جمعية كشفية عربية تحصل على هذا الاعتماد في نسخته الجديدة وحلت 12 عالمياً، إذ حصلت الجمعية على شهادة اعتماد مدة صلاحيتها ثلاث أعوام وتجدد من خلال إعادة تقييم الجمعية بعد نهاية هذه الأعوام الثلاث، وكان ذلك خلال عملية تقييم من قبل فريق من المنظمة العالمية للحركة الكشفية استمرت على مدار (4) أيام في مقر الجمعية بإمارة دبي، وتم خلالها مراجعة المعايير والبنود التي تؤكد جهود كشافة الإمارات بتحقيق معايير الجودة والحوكمة الرشيدة والنزاهة المالية وإشراك وتمكين الشباب، والذي يعكس المجهودات والإنجازات التي قامت بها كشافة الإمارات على مدار أربعة أعوام.

إنجاز
ومن جانبه أكد الدكتور سالم عبد الرحمن الدرمكي رئيس مجلس إدارة جمعية كشافة الإمارات، في تصريح خاص لـ "البيان" أن حصول كشافة الإمارات على اعتماد الجودة العالمي في الكشافة يعزز مكانتها على المستوى الإقليمي والعالمي، ويؤكد على تطلع دولة الإمارات دائماً إلى الريادة والمركز الأول، حيث أن القيادة الرشيدة لا تقبل بغير المركز الأول، وهو ما عقد عليه العزم مجلس إدارة جمعية كشافة الإمارات منذ انتخابه في عام 2021، فلقد حرصت الجمعية على ترسيخ مكانة الكشافة على المستوى الإقليمي والعالمي، والتي بدأت بالفوز باستضافة أكبر حدثين كشفيين في الوطن العربي وهما المخيم الكشفي العربي والمؤتمر الكشفي العربي، والنجاح الساحق الذي تحقق في تنظيم نسخة استثنائية من المخيمات الكشفية العربية في نسخته الـ33 شهد لها الجميع بأنها كانت نسخة عالمية بفضل رعاية القيادة الرشيدة، ودعم كافة الجهات في الدولة، وقد استطاعت فيها الجمعية من تحقيق عدد من الأرقام القياسية التي يصعب على أي جمعية أخرى تحقيقه لاحقاً. 

تقييم
ومن جانبه أوضح الدكتور عبدالله المشرخ رئيس اللجنة المسؤولة عن أداة تقييم الدعم العالمي "جيسات" عبارة عن معيار يستند علي مبادئ الحوكمة الرشيدة والكشفية ذات الجودة والذي تم وضعه بالتعاون مع مؤسسة SGS، وتم توفيقه ليتناسب مع أوضاع الجمعيات الكشفية الوطنية ومنظومة العمل الكشفي التطوعية، وتقيم أداة تقييم الدعم العالمي مدى التزام الجمعية الكشفية الوطنية بأفضل الممارسات في مجال الحوكمة الرشيدة وتقديم كشفية ذات جودة، وتهدف أداة تقييم الدعم العالمي إلى تقديم تقييم إقليمي مشترك يقيس مدى الالتزام بمبادئ الحكم والكشف عن الجودة في جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى تعزيز التعاون بين الجمعيات الكشفية الوطنية، ودعمها في تحديد نقاط قوتها ومجالات التحسين ومعالجة أولوياتها، معالجة الأولويات واتخاذ الإجراءات معًا، ليساهم في زيادة الدعم الذي تقدمه المنظمة العالمية للحركة الكشفية (على المستويين العالمي والإقليمي) لجمعياتها الكشفية الوطنية، بناءً على الاحتياجات والاتجاهات المحددة، كما أن أداة تقييم الدعم العالمي تعزز التطوير المستمر لحركتنا لتحقيق التغيير الهادف.

فوائد

وأضاف أن الحصول على اعتماد "جيسات" سيعود على كشافة الإمارات بالعديد من الفوائد منها على سبيل المثال مقارنة أداء الجمعية بالمعايير العالمية، وكذلك المساهمة في التقييم المنتظم للأداء في الجمعية على كافة المستويات ومن ثم إجراء التحسينات المستمرة، هذا بالإضافة إلى تحديد مجالات التحسين وتنفيذ خطط العمل من خلال خدمات المنظمة العالمية للحركة الكشفية المخصصة، وبالتالي المساهمة في الترشيد الخطط الاستراتيجية للجمعية بما يعزز مكانتها الإقليمية والعالمية، ويساهم في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة في الريادة والعالمية. 

إنجازات

وأكد خليل رحمة الأمين العام لجمعية كشافة الامارات أن كشافة الامارات استطاعت في السنوات الأربع الماضية أن تخطو خطوات متسارعة ومحسوبة نحو تحقيق الريادة على كافة المستويات بالإضافة إلى تعزيز دورها المحلي كداعم قوي للمجتمع وتساهم في إعداد الكوادر الشابة المواطنة ليكونوا هم قادة المستقبل، ويساهموا في إحداث أثر إيجابي في المجتمع إلى جانب العمل على تعزيز المكانة الإقليمية والعالمية للجمعية، وهو ما انعكس على أداء الجمعية وقدرتها على استضافة الأحداث الإقليمية والفوز بالمناصب على كافة المستويات الإقليمية والعالمية، كما حرصت الجمعية على توثيق سياساتها وأطر العمل التي تقوم بها على كافة المستويات في منظومة عمل مؤسسية متكاملة، وحتى تثبت الجمعية أنها قادرة على المنافسة على مستوى العالم في قدرتها على الالتزام بالنظم والسياسات العالمية، فلقد حرصت الجمعية على الخضوع لتقييم أداة تقييم الدعم العالمي "جيسات" كأول جمعية عربية والثانية عشر على مستوى العالم في النسخة الثالثة من المقياس، من خلال فريق عمل تشكل منذ عام 2019 وعمل على مدار أربع سنوات من العمل الدؤوب لتطوير منظومة العمل داخل الجمعية بشكل متكامل لتتوافق مع النظم العالمية. 

مراحل

وأضاف أن عملية التقييم مرت بثلاث مراحل كانت المرحلة الأولى تحت عنوان التقييم الذاتي والذي استمر حتى عام 2022، وهي عملية داخلية تبدأها الجمعية الكشفية الوطنية وتستخدم الأدوات التي تقوم عليها عملية التقييم العالمية، ثم إجراء مقارنات مع متوسط النتائج على المستوى الإقليمي والعالمي، والعمل على إعداد خطة تنفيذية لتحقيق التحسين المستمر في كافة العمليات، وبعد اجتياز هذه المرحلة انتقلت الجمعية إلى المرحلة التالية من التقييم الإقليمي والذي كان على مدار عام 2023، وهو عبارة عن عملية إقليمية بدأها الإقليم الكشفي العربي والتي تعتبر مرحلة وسط بين التقييم الذاتي والتقييم النهائي من قبل المنظمة العالمية للحركة الكشفية، واختتمت في العام الجاري وعلى مدار الأربعة أيام المنقضية بساعات عمل تخطط الـست عشرة ساعة عمل يومياً قام فيها الفريق بفحص كافة المستندات والنقاش في مجموعات عمل مركزة مع أعضاء مجلس الإدارة واللجان العاملة، والشركاء وقادة الفرق الكشفية، حتى استطاعت الجمعية أن تحقق الإنجاز، والذي يعبر عن قصة من العمل والجهد المميز من كافة فرق العمل داخل الجمعية، وعلى رأسها مجلس الإدارة.

Email

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البيان الاماراتية ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البيان الاماراتية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق