اخبار الامارات اليوم العاجلة - روسنفت: الطاقة الإنتاجية الفائضة للنفط ستبدد جهود «أوبك+»

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال إيجور سيتشين الرئيس التنفيذي لشركة روسنفت الروسية للطاقة إن زيادة الطاقة الإنتاجية الفائضة للنفط ستبدد جهود تحالف أوبك+ الرامية لخفض الإنتاج.

وأضاف إن الطاقة الإنتاجية الفائضة للنفط في الإمارات والسعودية والكويت والعراق معاً تبلغ 5.6 ملايين برميل يومياً، أو 13 % من إنتاج أوبك+ الحالي.

وقال سيتشين، الذي أبدى تشككه في تعاون روسيا مع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، خلال المنتدى الاقتصادي الدولي في سان بطرسبرغ «تكوين الاحتياطيات كما نلاحظ من قبل شركات في الغرب والشرق الأوسط قد يكون من منطلق توقع تغييرات خطيرة في السوق».

وأضاف «وجود مثل هذا «الكم الوهمي»، والذي يمكن أن يكون له تأثير واسع النطاق على السوق، يبدد تأثير الخفض الطوعي لحصص الإنتاج من جانب أعضاء رئيسيين في أوبك».

وقال «يتضح هذا أيضاً في أسعار السوق التي انخفضت بعد القرار الأحدث لوزراء الدول الأعضاء (في أوبك+)».

واتفق بعض أعضاء أوبك+، بما في ذلك روسيا، يوم الأحد الماضي على التخلص التدريجي من التخفيضات الطوعية البالغة 2.2 مليون برميل يوميا على مدار عام بدءا من أكتوبر تشرين الأول. كما وافق تحالف أوبك+ على الإبقاء على تخفيضات أخرى تبلغ 3.66 مليون برميل يوميا حتى نهاية عام 2025.

وتراجعت أسعار النفط الأسبوع الماضي إذ لامس خام برنت القياسي أدنى مستوى في أربعة أشهر دون 77 دولارا للبرميل يوم الثلاثاء، قبل تعافي الأسعار إلى ما يزيد على 79 دولارا بحلول نهاية الأسبوع.
وتثير بيانات القدرة الإنتاجية لأعضاء أوبك+ الجدل باستمرار.

وتساعد تقديرات القدرة الإنتاجية أوبك+ على تحديد بيانات مستوى الأساس للإنتاج الذي تتحدد التخفيضات استنادا إليه.

وتسعى الدول الأعضاء جاهدة للحصول على تقديرات أعلى لمستوى الأساس من أجل حصص إنتاج أعلى بعد تطبيق التخفيضات، وبالتالي عوائد أعلى في نهاية المطاف.

وقالت روسيا والسعودية، أكبر مصدري النفط في العالم، إنهما على استعداد لوقف أو إلغاء زيادات إنتاج النفط حال تأثر السوق سلبا.

Email

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البيان الاماراتية ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البيان الاماراتية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق