اخبار الامارات اليوم العاجلة - انطلاق النسخة الثانية من «فرصة تك» في مجموعة الإمارات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ت + ت - الحجم الطبيعي

افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، فعاليات النسخة الثانية من "فرصة تِك FORSA TEK"، منصة الابتكار والحدث السنوي الذي تنظمه مجموعة الإمارات، وذلك بحضور معالي الدكتور سلطان بن سيف النيادي، وزير دولة لشؤون الشباب.

يقام حدث "فرصة تيك" في المقر الرئيسي لمجموعة الإمارات، ويجمع بين حاضنتي "انطلاق Intelak" و"أفييشن إكس لاب Aviation X Lab"، بالإضافة إلى التعاون مع شركاء رئيسيين في مجال التكنولوجيا والصناعة والشركات الناشئة ولاعبين رئيسيين في الصناعة، لعرض مستقبل الطيران من خلال ريادة الأعمال، والابتكار من خلال خلق فرص جديدة، وتعزيز التعاون وتشجيع ودعم الحاضنات ودفع الأفكار المحفزة على الابتكار.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: "يضفي وجود التكنولوجيا والابتكار تأثيراً تحويلياً على صناعتنا وحياتنا كل يوم، ومن هذا المنطلق جاءت أهمية منصة "فرصة تك" والتي تتماشى أهدافها مع رؤية مجموعة الإمارات والدور الذي نضطلع به في الصناعة، وشكلت النسخة الأولى من الحدث العام الماضي فرصة رائعة للتعليم والتواصل لموظفي المجموعة والمعنيين".

وأضاف سموه: "ينصب تركيز "فرصة تك" على عرض الابتكارات على أرض الواقع وتطبيقاتها، حيث تحتاج صناعتنا إلى تعزيز أواصر التعاون والشراكة مع الجهات المعنية الرئيسية، من الهيئات الحكومية وشركاء التكنولوجيا إلى الشركات الناشئة وعمالقة الصناعة من مختلف المجالات. وتجمع المنصة التقنيات والأفكار والمفاهيم المختلفة معاً لتقديم حلول جديدة ومبادرات فريدة".

الكلمة الرئيسية
وألقى معالي الدكتور سلطان النيادي، وزير دولة لشؤون الشباب وأول عربي يقوم بالسير في الفضاء، الكلمة الرئيسية الأولى التي تمحورت حول أهمية الشباب في الابتكار. وأعقب ذلك حلقات نقاشية حول عالم المشاريع المؤسسية، والروبوتات البشرية والطيران، وتصادم الذكاء الاصطناعي مع التقنيات الأخرى، ودور دبي في تشكيل المستقبل.

وشارك في النقاشات كبار المسؤولين التنفيذيين وقادة الفكر من مؤسسة دبي للمستقبل، وشركة ميتا، ومايكروسوفت، وبلوك جيميني، وبورد ووك روبوتيكس، والعديد من الجامعات المرموقة، حيث شاركوا الحضور رؤيتهم ووجهات نظرهم والتحديات التي يواجهونها، وتناولت القيادة العليا لمجموعة الإمارات كيفية تشكيل الابتكار لصناعة السفر.

وعلى هامش الحدث، أعلنت مجموعة الإمارات عن اتفاقية مع "أونكس" من "جيه بي مورغان"، وحدة أعمال البلوك تشين في الشركة والمنظمة الأولى التي تندرج ضمن مركز تطوير البلوك تشين الذي أطلقته المجموعة مؤخراً. وسيركز التعاون على البحث والتطوير والتعليم وتطبيق تقنيات البلوك تشين. وسيوفر هذا التعاون للمجموعة حلول تمويلية متطورة مصممة خصيصاً لصناعة الطيران، مما يعزز عملياتها المالية وتجارب العملاء.

وينطوي مركز تطوير البلوك تشين التابع للمجموعة على أربع ركائز أساسية، هي التعاون والدعم؛ البحث والتطوير؛ التعليم والتدريب؛ والابتكار.

الشركاء
وأبهر شركاء مجموعة الإمارات الزوار خلال النسخة الثانية للحدث بمزيج انتقائي وجذاب من الابتكار والتكنولوجيا. وتنوعت العروض بين أنشطة تركز على الذكاء الاصطناعي من "AWS"، والطائرة بدون طيار من & e، وGen AI Avatar من مايكروسوفت، والعربة الذكية من إيرباص. كما عرضت EasyMile طائراتها بدون طيار ومركباتها ذاتية القيادة، واستعرضت HiveRobotics روبوت تنظيف مقاعد الطائرات، وHoloplot تكنولوجيا الصوت المبتكرة، واستعرضت SITA ابتكارها فليكس بوكس، والجامعة التقنية في ميونيخ جلود الروبوتات المستقبلية، فيما تضمنت عروض Web3 التجريبية الحوسبة المكانية، وسلسلة الكتل، والمدفوعات البيومترية.

سوق الشركات الناشئة
كما عرض مسؤولو الشركة الناشئة تحت مظلة كل من حاضنة "انطلاق" و"أفييشن إكس لاب"، ابتكاراتهم وتبادلوا رؤاهم وأفكارهم حول الإنجاز الكبير التالي في السفر. كما عرضت بعض الشركات الناشئة أفكارها أمام الحضور من كبار الشخصيات والمستثمرين وصناعة التكنولوجيا.

الشباب
تسهم منصة "فرصة تك" أيضاً في إلهام الشباب وزيادة وعيهم من خلال حضور طلاب الجامعات والمدارس الثانوية للحدث، ومُنح الطلاب مجموعة من الجوائز عن مشاركتهم في التحدي الذي تم إطلاقه في شهر أبريل (نيسان) حول كيفية استخدام التكنولوجيا القابلة للارتداء لدعم مناولي الأمتعة في مطار دبي.

حاضنة "انطلاق Intelak"
أنشأت مجموعة الإمارات حاضنة انطلاق للشركات الناشئة وبرنامج تسريع العمل بالتعاون مع أماديوس ومايكروسوفت وأكسنتشر ودائرة الاقتصاد والسياحة بدبي. وصُمّم البرنامج لتحديد ودعم الشركات الناشئة في قطاعات السفر والسياحة والطيران، وتوفير الإرشاد والموارد وفرص التمويل لمساعدتها على النمو والنجاح. وتساعد الحاضنة في دفع الابتكار في هذه القطاعات، وتساهم في تنمية وتطوير بيئة أوسع للشركات الناشئة في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها. وقد رعت انطلاق ودعمت عدداً من الشركات الناشئة التي واصلت تحقيق نمو ونجاح كبيرين.

"أفييشن إكس لاب Aviation X Lab"
شراكة بين مجموعة الإمارات وكولينز إيروسبيس وتاليس وإيرباص و"جنرال إلكتريك إيروسبيس" تهدف إلى إحداث تحوّل في صناعة الطيران من خلال تعزيز رحلة العملاء. من خلال سلسلة من عمليات الإطلاق في كل دورة، يجمع "أفييشن إكس لاب" الشركات الناشئة مع الشركات والمؤسسات الحكومية والأوساط الأكاديمية لتطوير حلول خارقة تدفع إمكانات الطيران إلى أقصى حدود ممكنة. وتركز المنصة على مواضيع متنوعة، من الاستدامة إلى السلامة والكفاءة، مع الهدف النهائي المتمثل في إنشاء تجربة سلسة وممتعة للعملاء. ويسخّر "أفييشن إكس لاب" أحدث التقنيات وتحليل البيانات والخبرات في تخصصات متعددة لإحداث ثورة في السفر الجوي، ورسم مستقبل الصناعة بما يتماشى مع أجندة رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة 2071.

 

Email

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البيان الاماراتية ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البيان الاماراتية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق