اخبار الامارات اليوم العاجلة - مشاركون من 85 دولة في «جلفود» وسط إجراءات صارمة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

يعود معرض جلفود في دورته الـ 26، إلى مركز التجاري العالمي هذا الشهر، مستقطباً اهتمام المتخصصين في القطاع، الذين يؤكدون أهمية هذه الفعالية في تنشيط الروابط العالمية، وتعويض الفرص، لا سيما أنه سيكون أول فعالية مباشرة متخصصة بالتوريد، يشهدها قطاع الأغذية والمشروبات العالمي، منذ قرابة العام.

وتمتد فعاليات المعرض من 21 حتى 25 فبراير، عبر 20 قاعة عرض، حيث يعد هذا الحدث، المنصة الأكثر تنافسيةً على مستوى العالم في مجال التوريد، وسيستقبل المشاركين من 85 دولةً، بهدف تجديد التواصل، وتحفيز القطاع، وإعادة رسم ملامحه، في ظل ما يشهده من تغير سلوكيات العملاء.

ويقام المعرض في ظل الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي، التي أطلقتها حكومة ، حيث ستشهد دورة هذا العام، توافد مجموعة متنوعة من الجهات العارضة، ونخبة من أقوى العلامات التجارية العالمية، التي تهدف إلى الاستفادة من بيئة الأعمال الآمنة، التي يقدمها مركز دبي التجاري العالمي، والمكانة التي يحظى بها جلفود، باعتباره المنصة الوحيدة التي تسمح بانطلاقة واثقة للعام الجديد.

وتسعى الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي، إلى وضع الإمارات في مصاف 10 دول على مؤشر الأمن الغذائي العالمي، وبالتالي، من المتوقع أن تؤدي هذه الرؤية الإماراتية الطموحة، دوراً محورياً في استقطاب أبرز الجهات العاملة في القطاع، من مختلف أنحاء العالم، وتحفيز التفاعل في ما بينها خلال جلفود 2021.

وفضلاً عن الفرص التجارية التي تتيحها أهداف هذه الاستراتيجية، فإن المشاركين سيحظون بفرصةٍ لاستكشاف التحولات التي يشهدها القطاع، بفضل المنتجات والتقنيات المبتكرة، والمصممة للتأقلم مع سلوكيات المستهلكين، التي باتت تتغير بشدة، وتشمل التوجه نحو المنتجات العضوية والطبيعية والصحيّة، والمعاملات غير التلامسية، والبروتينات النباتية، والمكونات المتطورة، والتي أثبتت كفاءتها من الناحية الاقتصادية، إلى جانب الوجبات سهلة التحضير، ومواد التغليف والتعليب الصديقة للبيئة.

وقالت تريكسي لوه ميرماند نائب الرئيس التنفيذي لإدارة الفعاليات في مركز دبي التجاري العالمي: «نحن أمام فعالية محورية، تقدم أول فرصة لأبرز الجهات العالمية في قطاع الأغذية والمشروبات، للالتقاء وجهاً لوجه، وتوريد أعمال تجارية جديدة بالغة الأهمية، في دفع القطاع نحو انطلاقةٍ جديدة، بعد العام الاستثنائي الذي شهد تحديات كانت الأصعب على الإطلاق.

وشهدنا تغيرات كبيرة منذ الدورة الأخيرة لمعرض جلفود، قبل 12 شهراً، غير أن استجابة القطاع، جاءت بالابتكار والتصميم، وإدخال تحولات على المنتجات والعمليات، وكلها جهودٌ ستبرز بوضوح خلال دورة 2021 لمعرض جلفود، الذي يقدم منصة لقاء فائقة الابتكار، لتوليد فرص بالغة الأهمية. كما أن المعرض الذي يُعد الفعالية المباشرة الأولى التي يشهدها القطاع، سيمنح الجهات العارضة المشاركة، إمكانية لقاء المشترين، الذي يتطلعون بدورهم للتقدم بطلبيات كبيرة، استعداداً للمرحلة الجديدة.

وأثبت مركز دبي التجاري العالمي، إمكاناته في تأمين بيئة أعمال مباشرة، تعد الأكثر أماناً واستضافة فعاليات عالمية المستوى، في ظل تطبيق أرقى إجراءات السلامة.

وخير دليل على هذا، كان استضافة المركز لأسبوع جيتكس للتقنية، الذي أُقيم مؤخراً، وكان الفعالية المباشرة الوحيدة التي شهدها قطاع التكنولوجيا في 2020، حيث استقبل الأسبوع الذي أُقيم في ديسمبر، عشرات الآلاف من الزوار، وأكدت آراء 96 % من الحضور من داخل الدولة وخارجها، أن التجربة كانت «آمنة» أو «آمنة جداً».

إجراءات وقائية

وحرصت الجهة المنظمة على تكثيف العمل وفق الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية للمعرض، في ظل توجيه وتنسيق صارمين مع هيئة الصحة بدبي، وبلدية دبي، لضمان وترسيخ بيئة عمل نموذجية وآمنة. ويتعين على جميع الجهات العارضة في المعرض، توفير معقمات الأيدي للزوار، قبل بدء أخذ عينات الطعام، وذلك في مناطق مخصصة لهذا الغرض فقط داخل الأجنحة.

ومع السماح بتقديم عروض الطهو الحي، يجب تقديم الطعام في أطباق فردية، على أن يتم تناول الأطعمة داخل الجناح، مع مراعاة التباعد الاجتماعي لمسافة مترين، خلال تقديم تلك العروض.

وقالت لوه ميرماند: اعتمدنا سلسلة من الإجراءات التي تتماشى مع إرشادات الصحة والسلامة الصادرة عن السلطات المحلية. ونود أن نُطمئن الجهات العارضة والزوار، إلى أن مركز دبي التجاري العالمي، هو المركز الأول للمؤتمرات والمعارض في ، الذي نجح في حيازة اعتماد SafeGuard Label، الذي تقدمه شركة «بيرو فيريتاس»، الرائدة عالمياً، بفضل ما يعتمده من معايير متفوقة على مستوى النظافة والصحة.

كما تشير تعليقات الجهات العارضة، إلى التوقيت المثالي الذي ينعقد خلاله المعرض، لإعادة تفعيل اللقاءات المباشرة، بهدف إنعاش قطاع الأغذية والمشروبات.

وقال سيرجي فولوغودسكي نائب رئيس مركز الصادرات الروسي: «يُعد لقاء الخبراء في القطاع، ممّن يشاركوننا أفكارنا وجهاً لوجه، جانباً بالغ الأهمية، ولهذا، فإن عودة جلفود ليكون فعالية مباشرة، خبرٌ سارّ لدبي، ولقطاع الأغذية العالمي. ونتطلع للمشاركة، وعرض ما لدينا، للمساهمة في إنجاح هذه الدورة، عبر مشاركة 22 شركة روسية لدى جناح المأكولات العالمية».

وقال أكرم قساطلي رئيس شركة قساطلي شتورة لصناعة المشروبات في : يُعد البدء بتأمين مصادر للأعمال، الطريقة الأمثل لبدء هذا العام. وفي ظل المكانة التي يحظى بها جلفود، كونه المعرض التجاري الأكثر تأثيراً في القطاع، وباعتباره الفعالية المباشرة الأولى هذا العام، المتخصصة في التوريد في قطاع الأغذية والمشروبات، فإنه سيسمح لنا أن نبدأ هذا العام بثقة واطمئنان، وتجاوز التحديات التي يشهدها العالم.

وقال وليام والت ميجر الرئيس التنفيذي لمزارع العين للإنتاج الحيواني: نتطلع للعودة إلى معرض جلفود، ونحن واثقون من إمكانات دبي، والجهة المنظمة لهذه الفعالية، حيث يقام هذا الحدث، وفقاً لرؤية حكومية متميزة، في تطبيق إجراءات الأمن والسلامة.

تسجيل مسبق

سيتعين على جميع الحضور، ارتداء الكمامات، والالتزام بمسافة التباعد الاجتماعي، حرصاً على سلامة الجميع، وذلك في مختلف قاعات العرض الـ 20. ولا يمكن التسجيل في موقع الفعالية، بل يتعين على جميع المشاركين، التسجيل مسبقاً عبر الموقع الإلكتروني التالي:

www.gulfood.com

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الامارات اليوم العاجلة - مشاركون من 85 دولة في «جلفود» وسط إجراءات صارمة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع البيان الاماراتية وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي البيان الاماراتية

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق