اخبار الامارات اليوم العاجلة - إطلاق مدينة دبي للإعلام وفّر بيئة محفزة للإبداع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

مع بداية الألفية الثالثة، نشأت فكرة مدينة للإعلام على يد صاحب السمو الشيخ آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتحدث تحولاً ملحوظاً في مسيرة الإعلام المحلي والعربي والعالمي، ولتتحول المدينة إلى مركز مهم للإعلام في المنطقة والعالم أجمع، بعد أن فتحت أبوابها أمام كافة المؤسسات ووسائل الإعلام القادمة من والعالم، وأصبحت مكاناً مخصصاً للعمل الإعلامي على اختلاف أشكاله ولغاته، وذلك بفضل ما توفره من بيئة محفزة للإبداع المهني، وما تشكّله من ملتقى للجنسيات من مختلف أرجاء العالم.

مرافق

وتعتبر مدينة دبي للإعلام منطقة حرة وهي مخصصة لممارسة العمل الإعلامي بكافة أشكاله وأنواعه تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في تعزيز الأعمال بمدينة دبي. واستطاعت مدينة الإعلام المتكاملة في وقت وجيز أن تصبح واحدة من المراكز الإعلامية على الصعيد العالمي، حيث تضم شركات مختصة في المجال الإعلامي وريادة الأعمال والتطوير، وتضم العديد من المرافق التي توفر الخدمات والتسهيلات للمواهب والكوادر العاملة في القطاع الإعلامي.


وخلال عقدين من الزمن تمكنت مدينة دبي للإعلام من جذب الآلاف من المؤسسات الإعلامية والقنوات التلفزيونية والإذاعية والمطبوعات والمنصات الرقمية، التي أصبحت تصدر المحتوى الإعلامي من دبي إلى العالم أجمع، الأمر الذي ساهم في تطوير المشهد الإعلامي المحلي والعربي والعالم، ونقله نحو مستويات أخرى.

ولعل ما يميز المدينة هو امتلاكها موقعاً استراتيجياً جذاباً، حيث تقع على مقربة من مدينة دبي للإنترنت وقرية المعرفة، ومناطق جي بي آر ودبي مارينا وأبراج بحيرات الجميرا، كما تتميز أيضاً بتوفيرها بيئة عمل متكاملة ومميزة تجذب آلاف الشركات والأفراد بهدف الاستثمار، حيث تتميز المدينة بمرونة إجراءات الملكية، إلى جانب الإعفاء الضريبي الكامل من أجل ضمان حرية الأعمال، كما توفر مدينة دبي للإعلام كافة الخدمات الحكومية بسهولة ومرونة تامة تحت سقف واحد، فضلاً عن مجموعة متنوعة من الخدمات المتميزة التي تسهل سير الأعمال مثل الشحن والسياحة والتكنولوجيا والاتصالات، ما يوفر الوقت والجهد على المستثمرين.

خدمات

كما توفر المدينة خدمات عديدة  لكافة الشركات والمؤسسات الإعلامية التي تتخذ منها مقراً رئيسياً لها، وتمارس منها أنشطتها في قطاعات مختلفة من المجال الإعلامي، حيث الإعلام والتسويق، والطباعة والنشر، والإنتاج والسينما، والبث الإعلامي، وتصميم وإدارة المواقع الإلكترونية، وبرمجيات الوسائط المتعددة، ووكالات الأنباء والمعلومات. كما تمتلك المدينة أيضاً مسرحاً مفتوحاً يشهد سنوياً إقامة واستضافة عشرات العروض والفعاليات المتنوعة، مثل مهرجان مذاق دبي ومهرجان ريد فيست، حيث يقدم أشهر نجوم الفن في العالم العربي والعالمي حفلات خاصة وحصرية في دبي بحضور عشرات الآلاف من الأشخاص، إلى جانب تنظيم مهرجانات عالمية وعروض موسيقى الجاز وحفلات عازفي الجيتار وأنشطة ترفيهية سينمائية وفعاليات تذوق المأكولات، كل هذا وأكثر على منصة مسرح مدينة دبي للإعلام.

 

أحمد المنصوري: بيئة متكاملة للعاملين في الإعلام

قال أحمد سعيد المنصوري، المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون بمؤسسة دبي للإعلام، لـ«البيان»: «نحن نحتفي معاً بمرور 20 عاماً على تأسيس مدينة دبي للإعلام، لا بد أن نتوقف عند الدور الكبير الذي تقوم به هذه المدينة التي تأسست بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، كمدينة حيوية وبيئة متكاملة للصحافيين والعاملين في المجال الإعلامي، فهي تضم 3000 مؤسسة إعلامية، و34 ألف إعلامي، تبث منها 122 قناة تلفزيونية وإذاعية، من بينها مركز الأخبار التابع لقطاع الإذاعة والتلفزيون بمؤسسة دبي للإعلام». وأشار إلى سعي قطاع الإذاعة والتلفزيون بمؤسسة دبي للإعلام، الدائم لترسيخ دوره كمنبر إعلامي متميز من خلال خلق ابتكارات وإبداعات جديدة في المضمون الإعلامي، وتطوير ودعم المواهب الإعلامية المواطنة الشابة والتوجيه الدائم بتوفير الدورات التدريبية المتخصصة لرفد الساحة الإعلامية.

 

ماجد السويدي: حجر زاوية لتحويل دبي  إلى عاصمة لقطاعات الإعلام

أكد ماجد السويدي، مدير عام مدينة دبي للإعلام، أن إنشاء مدينة دبي للإعلام قبل 20 عاماً جاء انطلاقاً من نظرة ثاقبة ترى في الإعلام شريكاً أساسياً في مسيرة التنمية.وقال لـ«البيان»: «شكّل إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تأسيس مدينة دبي للإعلام حجر الزاوية لتحويل دبي خلال سنوات قليلة إلى عاصمة إقليمية لمختلف قطاعات الإعلام والصناعات الإبداعية»، وأضاف: «لقد جاءت خطوة سموه الطموحة لقطاع الإعلام انطلاقاً من نظرة ثاقبة ترى في الإعلام شريكاً أساسياً في مسيرة التنمية من حيث دوره المحوري في دعم تنويع الموارد وجذب الاستثمارات الاستراتيجية والتعريف بدبي ودولة وجهة إقليمية وعالمية للأعمال والسياحة».

وتابع: «خلال العقدين الماضيين حرصنا على تحقيق رؤية القيادة، وبناء مجمع أعمال نابض بالحياة والإبداع يستقطب الخبراء والمتخصصين والمواهب في شتى قطاعات الإعلام وتطوير المحتوى والخدمات الإبداعية والإعلامية المرتبطة بها بحيث يسهم جميعهم في بناء الاقتصاد القائم على المعرفة والابتكار».  وقال: «مدينة دبي للإعلام مرّت بأوقات متغيرة، واكبت فيها التطور الذي شهده القطاع الإعلامي بشكل عام، وهو ما أدى إلى إحداث تغير في توجهات المدينة وطريقة عملها واستقطابها الشركات والمؤسسات الإعلامية، والمواهب العاملة في هذا المجال».

وأشار إلى أن أهداف المدينة في البداية كانت قائمة على استقطاب الشركات العالمية، وتحفيزها لافتتاح مكاتب فعالة لها تضم بداخلها الكوادر الإعلامية التي تمكنها من إنتاج المحتوى الذي تتطلع إلى تقديمه إلى العالم ومع مرور الوقت استطعنا في مدينة دبي للإعلام تطوير هذا التوجه، عبر التوسع في طرق إنتاج المحتوى، بحيث لا يكون قاصراً على ما يُعرض على الشاشات التلفزيونية أو المحتوى المكتوب، وإنما يشمل كافة المنصات التي تقوم بإنتاج المحتوى».

ونوّه السويدي إلى أن الفترة المقبلة لن يكون فيها تركيز مدينة دبي للإعلام منصباً فقط على استقطاب الشركات والمؤسسات الإعلامية فقط، وإنما ناحية استقطاب المواهب والكوادر الموجودة في المنطقة العربية، وتمكينها لإنتاج محتوى إعلامي متميز قادر على تقديم صورة جميلة عن المنطقة العربية إلى العالم أجمع، انطلاقاً من دبي.  وأكد أن هذا التوجه ساهم في تطوير منظومة عمل مدينة دبي للإعلام. وقال: «لقد لمسنا وجود العديد من المواهب والكوادر العربية والمحلية التي تحتاج إلى مظلة تمكنها من إنتاج المحتوى، ولذلك عملنا على تسهيل مهامهم، بأقل التكاليف».

 

محمد الملا: المدينة من أهم المبادرات التي دعمت صدارة دبي

أكد محمد الملا، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة «دي إكس بي إنترنتيمنتس»، والذي شغل منصب المدير التنفيذي لمدينة دبي للإعلام خلال الفترة بين عامي 2006 و2008، أن مدينة دبي للإعلام، إحدى أهم المبادرات الكبرى التي ساهمت في دعم انطلاقة دبي ضمن صدارة أبرز مراكز الأعمال الدولية، من خلال تعزيز مكانة الإمارة كمركز دولي للإعلام والإعلان ومختلف الصناعات الإبداعية، مع استقطابها كبرى المؤسسات الدولية في هذه المجالات.

وقال الملا: «تعبر مدينة دبي للإعلام عن مدى تفرّد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، فبعد أن أثار الإعلان عن إنشاء المدينة قبل عقدين التساؤلات حول جدوى إقامتها وآفاق نجاحها، حققت المدينة منذ إنشائها نجاحات متواصلة، وأصبحت على مر السنوات تمثل نموذجاً سعت دول كثيرة حول العالم إلى الاقتداء به».

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الامارات اليوم العاجلة - إطلاق مدينة دبي للإعلام وفّر بيئة محفزة للإبداع في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع البيان الاماراتية وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي البيان الاماراتية

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق