اخبار الامارات اليوم العاجلة - فحوصات «كوفيد 19» مجاناً للجامعات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد مديرو جامعات، توفير فحوصات فيروس «» المستجد «كوفيد 19»، لأعضاء الهيئة التدريسية والطلبة مجاناً، بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم والهيئات الصحية بالدولة، مشيرين إلى أن الفحوصات يتم تكرارها دورياً خلال فترات تتراوح بين أسبوعين إلى فصل دراسي.

وقال عدنان المنصوري المدير التنفيذي للخدمات العامة في كليات التقنية العليا، إن الكليات تعمل بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم والهيئات الصحية بالدولة، بهدف توفير فحوصات كوفيد 19 مجانية لجميع الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية، على مستوى فروعها الـ 16، بمختلف مناطق الدولة، بحيث يكون الفحص دورياً كل أسبوعين، مع الإشارة إلى أن الطلبة يدرسون ضمن منظومة التعليم «الهجين»، بحيث تكون النسبة الغالبة من دراستهم أونلاين، ويكون حضورهم للكليات مقتصراً على الاحتياجات التطبيقية والاختبارية الضرورية، بحيث لا تتجاوز نسبة التطبيقي في المادة الواحدة 30 %، بالإضافة إلى وجود آليات تنسيق داخلية للحضور الطلابي، بحيث لا تزيد الطاقة الاستيعابية للكلية الواحدة على 30 % يومياً.

رسائل إلكترونية

وأشار المنصوري إلى أنه يتم إرسال رسائل إلكترونية بشكل دوري للطلبة، لتعريفهم بأي مستجدات، وبأماكن الفحص المجانية، كما تم نشر إجابات للأسئلة الشائعة الخاصة بكل ما يتعلق بفحوصات كوفيد 19، على الموقع الإلكتروني الرسمي للكليات، فضلاً عن أنه تم اعتماد بريد إلكتروني رسمي خاص بكل كلية، يربط الطلبة مع إدارتهم بشكل مباشر، للتبليغ عن إي إصابات أو حالات مخالطة، بهدف ضمان المتابعة المستمرة مع الطلبة.

فريق عمل

وأكد الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، أنه تم تشكيل فريق عمل من الأساتذة في التخصصات النفسية والاجتماعية والطبية، وبدؤوا منح الطلبة جرعات توعية، من خلال محاضرات تتعلق بفحص فيروس «كورونا» (مسحة الأنف)، حتى يبددوا مخاوفهم من الذهاب إلى مراكز الفحص، وإزالة الرهبة والخوف، في حال كانت نتيجة الفحص إيجابية، الأمر الذي يربك الطالب، ويجعله يتوجس خيفة من أن يبتعد زملاؤه عنه بسبب النتيجة.

وقال إنه في إطار حرص إدارة جامعة الشارقة على توفير أقصى درجات الوقاية لطلبة الجامعة والعاملين فيها، تم افتتاح مركز فحص فيروس «كورونا» (كوفيد 19)، والذي تم إنشاؤه داخل مقر الحرم الجامعي، بالتعاون مع منطقة الشارقة الطبية، وبالدعم المباشر من إدارة الطب الوقائي بالشارقة.

برنامج

وأضاف أن مركز الفحص سيقوم بوضع برنامج متكامل لإعادة الفحص، حسب تعليمات الجهات الحكومية المختصة، كما أن الفحص المتوفر حالياً، عن طريق المسحة من الأنف، وسيتم إجراؤه في الوقت الحالي لكافة منتسبي الجامعة، من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية والفنية، وكذلك لطلاب وطالبات الجامعة، خصوصاً المقيمين في السكن الجامعي، من التاسعة صباحاً وحتى الثانية عشرة ظهراً، حيث تستغرق عملية الفحص كاملة، أقل من خمس دقائق، وسيتم إرسال جميع عينات الفحص إلى إدارة الطب الوقائي في نفس اليوم، وترسل النتائج من قبلهم عن طريق الرسائل النصية SMS، وكذلك عن طريق تطبيق الحصن، وذلك خلال 48 ساعة من تاريخ إجراء الفحص، وحالياً يمكن للشخص إعادة الفحص بعد 4 أسابيع من آخر فحص، ولكن قد يطلب إعادة الفحص قبل هذا الموعد، في حالة وجود اختلاط مباشر مع حالة مشخصة (فحص موجب مسحة PCR).

لا مشاكل

وأفاد الدكتور محمد عميرة مدير كلية المدينة الجامعية في عجمان، بأن عدد الطلبة الدارسين بالقاعات، يعد بسيطاً، خصوصاً الطلبة الذين يدرسون في مختبرات طب الأسنان والصيدلة والإعلان في الاستوديو والإذاعة، وقال: لم نواجه أي مشاكل في ما يتعلق بإجراء الفحوصات لذلك العدد البسيط من الطلبة، والذي يكون كل أسبوعين، مشيراً إلى أن إدارة الجامعة ملتزمة بالإجراءات والبروتوكول الذي وضعته وزارة الصحة ووقاية المجتمع، ووزارة التربية والتعليم.

وأضاف: إن مسحة الأنف، أو فحص الليزر، يجب ألا يزعج الطلبة، ويشكل عبئاً نفسياً عليهم، بل يعد ذلك إجراء صحيحاً ومطلوباً، للمحافظة على الصحة العامة للطلبة وأعضاء التدريس.

تطبيق

وأوضح الدكتور حسام حمدي مدير جامعة عجمان، أنه يتم تطبيق إجراءات وزارتي التعليم والصحة وكافة الطلبة والعاملين وأعضاء التدريس، والذين يتجاوز عددهم 2000، خضعوا لفحص «كورونا»، والنتائج جميعها سلبية، وسوف يتم أخذ عينات عشوائية على كافة الموجودين في الجامعة كل أسبوعين أو 3 أسابع لإجراء الفحص.

وقال: إن كافة المداخل مزودة بالكاميرات الحرارية، إضافة إلى التباعد الاجتماعي في القاعات الدراسية، لافتاً إلى أن 50 % من الطلبة يوجدون في الحرم الجامعي، فيتم إلزامهم بإجراء فحص «كورونا» كل أسبوعين، للتأكد من خلوهم من الفيروس، والذي ينبغي ألا يسبب لهم أي قلق، لأن عملية الفحص تصب في صالح الطلبة.

وأضاف أن فحص «كورونا»، يتم داخل الحرم الجامعي، من خلال المختبرات المتوفرة، والمعترف بها من وزارة الصحة، حيث تتوفر الفحوصات على مدار الساعة، فيتم فحص كافة العاملين بالجامعة والسكن الجامعي، مشيراً إلى أن الفحوصات داخل الحرم الجامعي، بالنسبة للطلبة، تبدد مخاوفهم، لأن معظمهم اعتاد دخول مختبرات الجامعة، من خلال التدريب العملي.

جامعة زايد

ودعت جامعة زايد، أعضاء أسرتها من الهيئتين الإدارية والتدريسية والطلبة، إلى ضرورة إجراء فحص «كوفيد 19»، قبل زيارة حرميها في أبوظبي ودبي، في موعد كان أقصاه يوم الاثنين الماضي، 14 سبتمبر، ولا يسمح لمن لا يحمل نتائج الفحص، بدخول أي من الحرمين، ويكرر الفحص كل فصل دراسي.

وأكد الدكتور ناجي واكيم نائب مدير جامعة زايد بالإنابة، أن الالتزام بهذا الإجراء، مطلوب في الظروف الاعتيادية، وذلك حسب التعليمات الصادرة أخيراً من وزارة التربية والتعليم، ولم يعد هناك داعٍ لتكراره كل 15 يوماً، مثلما أُعلن مسبقاً، إلا في حالتين: الأولى، هي الشعور بأي أعراض للبرد أو الإنفلونزا، والثانية، هي مخالطة أشخاص تبيّن أنهم مصابون بفيروس كوفيد 19.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق